الأخبار البارزةفلسطين

شهيد برصاص الاحتلال بزعم تنفيذه عملية طعن قرب رام الله

استشهد شاب فلسطيني بعد أن أصيب بجراحٍ خطرة برصاص جيش الاحتلال الصهيوني في رام الله، وذلك بزعم محاولته

طعن جندي قرب مستوطنة “عوفرا” المقامة على أراضي رام الله بالضفة المحتلة.

وزعمت وسائل إعلام العدو، أنّ فلسطينيًا حاول طعن جندي قرب مستوطنة “عوفرا”، إلا أنه أطلق عليه النار وأصابه بجراحٍ بليغة.

وأعلنت وزارة الصحة في تصريحٍ مقتضب، عن استشهاد مواطن برصاص الاحتلال قرب سلواد برام الله.

وفي سياق متصل، أفادت مصادر محلية، اليوم الأحد، بأنّ قوات الاحتلال الصهيوني اقتحمت عدة قرى غرب جنين، وكثفت

من تواجدها العسكري في تلك المنطقة.

وبينت المصادر، أنّ قوات الاحتلال اقتحمت قرى رمانة والطيبة وزبوبا وعانين، وشنت حملة تفتيش واسعة، ونصبت حاجزًا عسكريًا على شارع جنين– الناصرة، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها ودققت في هويات راكبيها.

وتنفذ قوات الاحتلال الصهيوني بشكل يومي، سياسات تعسفية ممنهجة بحق الأهالي بهدف تحويل العيش في المدن الفلسطينية إلى جحيم، في محاولة بائسة إلى عرقلة الحياة اليومية لأهاليها.

اقرأ المزيد: الأسير أحمد حسين من طولكرم يدخل عامه الـ20 في سجون الاحتلال

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى