العالم العربي

سوريا: الممارسات الوحشية للاحتلال الصهيوني في الشيخ جرّاح جرائم حرب

أكَّدت وزارة الخارجية السورية، في بيانٍ نشرته وكالة “سانا”، رفضها “الممارسات الإسرائيلية الوحشية بحق الفلسطينيين”.

وقالت وزارة الخارجية السورية إنها “تابعت الهجمات الوحشية التي تقوم بها قطعان المستوطنين الإسرائيليين، وما يسمى بالجيش الإسرائيلي في مدينة القدس المحتلة، التي أدت خلال الفترة الماضية إلى خسائر في الأرواح والممتلكات”.

وأوضحت الوزارة أنَّ “الأوامر التي تصدرها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بتهجير المواطنين الفلسطينيين، وإخلاء ممتلكاتهم في حي الشيخ جراح في القدس المحتلة، هي جرائمُ حربٍ وجرائمُ ضد الإنسانية، وخرقٌ فاضحٌ للقانون الدولي والقانون الإنساني الدولي”.

وأكَّد البيان أنَّ “استمرار الممارسات الوحشية الإسرائيلية، المتمثلة في مصادرة الأراضي الفلسطينية وهدم المنازل وترحيل الفلسطينيين من بيوتهم، هي ممارساتٌ لا إنسانية ولا شرعية، ولا تقود إلا إلى تصعيد الأوضاع في الأراضي الفلسطينية بشكلٍ خاصٍّ، وفي المنطقة بشكلٍ عامٍّ”.

ودعا البيان “كل دول العالم والمنظمات الدولية والإنسانية للعمل فوراً على وقف هذه الممارسات الإسرائيلية، ومنع إسرائيل من التمادي في قتل الفلسطينيين واضطهادهم وانتزاع حقوقهم”.

وفي وقتٍ سابقٍ من اليوم، أفادت مراسلة الميادين بوجود توتر شديد سائد في حي الشيخ جراح، بعد اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي على الفلسطينيين.

وأضافت مراسلتنا من حي الشيخ جراح أنّ “الاحتلال يطلق قنابل الصوت باتجاه المتضامنين مع عائلة سالم”، مؤكدةً أنه “يحاول عزل منزل عائلة سالم المهدد بالإخلاء”.

ومنذ الأمس، يسود التوتر حي الشيخ جرّاح، بعد اعتداء المستوطنين على الأهالي الفلسطينيين الذين تجمّعوا قرب منزل عائلة سالم المهدّد بالإخلاء.

وأوضحت مراسلتنا أنّ المستوطنين ألقوا الحجارة باتجاه البيوت والمركبات الفلسطينية، ورشوا غاز الفلفل باتجاه أهالي الحيّ قرب منزل عائلة سالم في الجهة الغربية من حيّ الشيخ جرّاح.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى