العالم العربي

سوريا: الاعتداءات “الإسرائيلية” على الأعيان المدنية ترتقي لجريمة حرب

أكّدت وزارة الخارجية والمغتربين السورية على أنّ تكرار الاعتداءات “الإسرائيلية”، ولا سيما الاستهداف الممنهج والمتعمّد

للأعيان المدنية في سوريا، والتي كان آخرها استهداف مطار حلب الدولي يوم أمس، يرتقي إلى جريمة عدوان وجريمة

حرب بموجب القانون الدولي.

وطالبت الخارجية في بيانٍ نشرته على صفحتها بتويتر اليوم الأربعاء،  بمحاسبة “إسرائيل” على اعتداءاتها، معتبرةً أنّها

تهدد من جديد السلم والأمن في المنطقة.

وأضافت الوزارة أنّ الاعتداءات “الإسرائيلية” تُعرّض أرواح المدنيين للخطر وتُروّعهم، وتُهدد سلامة الطيران المدني في سورية والمنطقة.

وشددت على أنّ سورية ستمارس حقها المشروع في الدفاع عن أرضها وشعبها بكل الوسائل اللازمة، وفي ضمان مساءلة سلطات الاحتلال “الإسرائيلي” عن هذه الجرائم.

جدير بالذكر أنّ العدو الصهيوني استهدف أمس، مطار حلب الدولي بعددٍ من الصواريخ، للمرة الثانية خلال أيام، كما ويجدد باستمرار عدوانه على الأراضي السورية.

وتتصدّى الدفاعات الجويّة السوريّة بشكلٍ دائم لاعتداءات جيش الاحتلال الصهيوني وخاصّة خلال سنوات العدوان الإرهابي على سورية، حيث يعتبر الاحتلال الداعم الأوّل للتنظيمات الإرهابيّة.

اقرأ المزيد: استشهاد فلسطيني في رام الله.. وقوات الاحتلال تقتحم نابلس وجنين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى