الأخبار البارزةعالمي

روسيا احتفالاً بذكرى النصر: الجيش يقاتل اليوم أتباع النازيّة

تحيي روسيا اليوم 9 أيار/مايو الذكرى الـ77 للنصر على النازية، حيث انطلقت عروض عسكرية وفعاليات أخرى على

التوالي في المدن الروسية من أقصى شرق البلاد إلى غربها.

وجرت عروض عسكرية بمشاركة جنود ومعدات للجيش الروسي حتى الآن في مدن الشرق الأقصى وسيبيريا، في

الساعة العاشرة صباحاً (السابعة بتوقيت غرينتش) وسيقام العرض العسكري الكبير في الساحة الحمراء بالعاصمة

الروسية، وذلك بحضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي الذي سيلقى خلال الفعالية كلمة يترقبها كثيرون في

العالم على وقع العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وسيشارك في هذا العرض، الذي سيقوده القائد العام للقوات البرية، الجنرال أوليغ ساليوكوف، 11 ألف عسكري، و131

قطعة من المعدات العسكرية، بالإضافة إلى 77 طائرة مروحية.

ومن خصائص عرض هذا العام أنّه سيسير في الساحة الحمراء ممثلون للقوات المشاركة في العملية الخاصة في أوكرانيا

على متن معدات عسكرية تابعة لهم.

وفي الساعة الـ15 (12 ظهراً بتوقيت غرينيتش) ستنطلق في موسكو فعالية “الفوج الخالد” التقليدية، حيث سيحمل

المشاركون فيها صوراً لجنود الحرب الوطنية العظمى خلال مسيرة ستقطع مسافة 7 كيلومترات في شوارع وسط

العاصمة الروسية.

اقرأ المزيد: إيران: زیارة الأسد لطهران تفتح فصلاً جدیداً من العلاقات الاستراتیجیة بین البلدین

وفي الساعة العاشرة مساء ستشهد موسكو عرضاً احتفالياً للألعاب النارية تكريماً ليوم النصر، بمشاركة أكثر من 70

قاذفة ذاتية الدفع، وسيستخدم فيه أكثر من 11 ألف قطعة من الألعاب النارية.

وزير الدفاع الروسي يهنئ الجيش بعيد النصر

بدوره، هنأ وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، الجيش بعيد النصر في الحرب الوطنية العظمى الذي تحييه روسيا في

الـ9 من أيار/مايو من كل عام، وأشاد بأداء الجنود والضباط الروس في دفاعهم عن البلاد.

وورد في تهنئة شويغو: “أيها الرفاق الجنود والبحارة والرقباء وصف الضباط والضباط وضباط البحرية، المحاربون القدامى

الأعزاء… مرت 77 عاماً على الـ9 من أيار/مايو 1945، اليوم الذي غيّر مصير العالم بأسره. بالنسبة لنا، وجميع البلدان

الصديقة والشقيقة، يجسد هذا العيد العمل المتفاني لمن هزموا الغزاة النازيين وحرروا البشرية من النازية”.

وأشار إلى أن الجنود والضباط الروس يقاتلون اليوم أتباع النازية ويذودون عن المصالح الوطنية لروسيا في أوكرانيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى