الأخبار

رام الله: مسيرة تطالب بمحاكمة “عباس” ووقف التنسيق الأمني

دعا مشاركون في مسيرة احتجاجية برام الله عصر اليوم، إلى محاكمة رئيس السلطة محمود عباس، على خلفية اعتداء أفراد أجهزته الأمنية على مسيرة سلمية يوم أمس أمام مجمع المحاكم خرجت ضد محاكمة الشهيد باسل الأعرج من قبل محكمة الصلح في رام الله.

وانطلقت المسيرة عصر اليوم، في شوارع رام الله، وردد المشاركون هتافات وشعارات تطالب بوقف سياسة التنسيق الأمني والكف عن ملاحقة المقاومين واعتقالهم.

ومن بين الشعارات التي رددها المشاركون “باسل باسل هالعريس، بدنا نحاكم الرئيس” و”لا سلمية ولا بطيخ .. بدنا رصاص وصواريخ”، و”يسقط يسقط حكم العسكر”.

يشار، إلى أن كل الفصائل والمؤسسات الفلسطينية أدانت بشدة ما قامت به الأجهزة الأمنية في رام الله بحق المتظاهرين أمس، واعتبروها جريمة يجب محاكمة المتورطين فيها ومن أصدر التعليمات بقمعها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى