الأخبار

رئيس المخابرات السعودية يزور رام الله وتل أبيب

كشف موقع تيك ديبكا الاستخباري أن رئيس جهاز المخابرات السعودية العامة خالد بن علي الحمادين زار خلال اليومين الماضيين في 21 شباط/فبراير كلاً من رام الله وتل أبيب، محذراً السلطة الفلسطينية من تعزيز علاقاتها المباشرة مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية، دون أن يؤكد الخبر من مصدر صهيوني أو فلسطيني.

ورجح الموقع الاستخباري العبري، أن تكون زيارة الحمادين لرام الله، لتحذير الفلسطينيين من تعزيز علاقاتهم المباشرة مع إيران.

وذكر الموقع، أنه بتاريخ 13 فبراير فإن طهران ورام الله أقاموا بينهما قناة اتصال مباشرة وأن أول لقاء بين وفدين إيراني وفلسطيني تم الشهر الحالي في بروكسل، بحسب مصادر استخبارية خاصة بتيك ديبكا.

وعن هدف زيارة الحمادين لـ “إسرائيل”، كشف الموقع أن الهدف هو استيضاح عدة قضايا أمنية لها علاقة بمؤتمر إقليمي أمريكي “إسرائيلي” عربي حيث ناقش أمر المؤتمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتيناهو بتاريخ 15 فبراير خلال زيارة الأخير لواشنطن.

الجدير ذكره، أن السعودية لا تقيم علاقات رسمية مع الكيان الصهيوني منذ تأسيسها، وتشكل زيارة مسؤول سعودي رفيع المستوى للكيان تحولاً في التوجهات السياسية السعودية تجاه الاحتلال، في ظل حرص الأخير على إقامة علاقات جيدة مع دول الخليج بشكل علني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى