الأخبار

رئيسي لعبد السلام: لا يحق لأحد من خارج اليمن أن يقرر مصير هذا البلد

وأشاد بصمود ومقاومة الشعب

أكّد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي خلال استقباله رئيس الوفد الوطني اليمني محمد عبد السلام، أنه لا يحق لأحد من خارج اليمن أن يقرر مصير هذا البلد، مضيفاً: “لقد اتضح للعالم أجمع اليوم، بمن فيهم المعتدون، من هو المنتصر الحقيقي في هذه الميدان”.

رئيسي أشاد خلال هذا اللقاء بصمود ومقاومة الشعب والمجاهدين في اليمن في وجه القوى الاستكبارية والمتغطرسين.

وتابع رئيسي قائلاً إن “اليمن أصبح اليوم أسوة لمقاومة الاستكبار العالمي ومفخرة للعالمين الإسلامي والعربي”، مضيفاً أن “المقاومة الملحمية والصمود الذي جسده الشعب اليمني بشبابه البواسل من أجل الدفاع عن عزته واستقلاله في مواجه الاستكبار وأذنابه أذهلا العالم”.

كما وصف هذا الانتصار المشرف بأنه لا يتعلق باليمنيين فحسب، وإنما أحرار العالم جميعاً.

من جهته، أعرب المبعوث اليمني عن سروره بانتخاب رئيسي رئيساً للجمهورية الإسلامية، مؤكداً أن اليمن قطع أشواطاً كبيرة في مسار التنمية والازدهار، وهو في خندق واحد مع إيران لمواجهة الاستكبار.

وأكّد محمد عبد السلام خلال اللقاء أن الشعب اليمني اختار نهج المقاومة، وسيواصل المضي بهذا الاتجاه أكثر قوة من أي وقت مضى.

يذكر أن عبد السلام وصل، أمس الأربعاء، إلى طهران ممثلاً لرئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن مهدي المَشّاط، للمشاركة في حفل تنصيب الرئيس الإيراني الجديد.

ويشارك في مراسم أداء رئيسي القسم الدستوري في مبنى مجلس الشورى أكثر من 115 شخصية رسمية أجنبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى