الأخبار

رئيسي : أمن المنطقة يجب تأمينه عبر دولها

لإيجاد الأمن الإقليمي

email sharing button

وأشار رئيسي إلى أن مؤمرات الأعداء أساس عدم الاستقرار والتوتر في أفغانستان، مؤكداً أنه بلاشك أن ومع تقليص تواجد القوات الأميركية في أفغانستان ستستمر الاستفزازات وزرع الفتن بأساليب مختلفة، لأن مصالحهم ( الأميركان) تؤمّن في عدم الاستقرار.

وشدد آية الله رئيسي أهمية تعاون الحكومة الإيرانية مع الحكومة الشرعية الأفغانية في عملية السلام والاستقرار في البلاد، وأن أمن أفغانستان يجب أن يتأمن عبر الأفغانيين أنفسهم، وأن إيران مستعدة للتعاون حتى التوصل إلى سلام مستدام وعادل ورفع المعاناة من الشعب الافغاني.

من جهته هنأ أشرف غني، الرئيس الايراني الجديد بانتخابه، مؤكداً بالوقت ذاته أن أفغانستان ترغب بتطوير العلاقات السياسية والاقتصادية مع إيران في كافة المجالات.

واعتبر أن طهران تمتلك إمكانيات أساسية ومؤثرة في إيجاد الأمن الإقليمي ولديها مكانة ودور في استقرار وأمن المنطقة، وأن بلاده ترغب بالإفادة من هذه الامكانيات في إطار تعاون مشترك بمسار الأمن المستدام في أفغانستان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى