العالم العربي

حزب الله يطالب بإجراء تحقيق عادل في انفجار مرفأ بيروت

جدد حزب الله في الذكرى السنوية الثانية لانفجار مرفأ بيروت، اليوم الخميس، المطالبة “بتحقيق نزيه وعادل، وفق الأصول

القانونية، بعيداً عن الاستثمار السياسي والطائفي”.

وأضاف الحزب في بيان: “نعتقد صادقين أنّ العدالة وحدها هي ما يحقق الإنصاف، ويطمئن النفوس، ويضمد الجراح،

ويثبت الاستقرار الداخلي، ويدفع بنا جميعاً إلى الحوار الهادئ والعمل المشترك لتجاوز الأزمة الخطرة التي يمر بها

بلدنا لبنان”.

وأردف حزب الله: “شهدنا خلال العامين المنصرمين موجة هائلة من الحملات السياسية والإعلامية المكثّفة التي ت

ضمنت اتهامات باطلة وزائفة وقدراً كبيراً من التحريض الذي أدى إلى توتر داخلي في غاية الخطورة، كاد يطيح أمن البلد واستقراره”.

وقدّم حزب الله تعازيه إلى أهالي الشهداء، “مسيحيين ومسلمين، لبنانيين وغير لبنانيين”، معبراً عن تعاطفه مع آلامهم ومعاناتهم.

وأصدرت مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان، أمس الأربعاء، بياناً دعت فيه إلى إزالة جميع العقبات التي تحول دون إجراء تحقيق  محايدٍ وشامل وشفاف في انفجار مرفأ بيروت، معقبةً بأنّ “الأعضاء يلاحظون بقلق عدم إحراز تقدم حتى الآن في المسار القضائي المتعلق بالانفجار”.

ووقع انفجار مرفأ بيروت في 4 آب/أغسطس من العام 2020، وأسفر عن مقتل أكثر من 200 شخص، وإصابة نحو 6500 آخرين، وتشريد الآلاف.

اقرا المزيد: بعد توقف لأشهر.. مفاوضات فيينا بشأن النووي الإيراني تستأنف اليوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى