عالمي

حاتمي: المقاومة الفلسطينية لقّنت الكيان الصهيوني درسًا قاسيًا.

أكد وزير الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي اليوم الاحد، أن المقاومة الفلسطينية لقّنت الكيان الصهيوني درسًا قاسيًا.

وأضاف حاتمي:” ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية اليوم في وضع مختلف تمامًا عن القرون الأخيرة، لافتًا ان جزء كبير من هذه القوة يرتبط بالمجال الدفاعي”.

وأوضح حاتمي قائلاً:” ان المقاومة جلبت اليوم النجاحات الواحدة تلو الأخرى للمنطقة، وقد أظهر انتصار فلسطين الأخير على الكيان الاسرائيلي، بجلاء أن شجرة الكيان التي لا جذور لها فاسدة وستسقط قريبا، مشيراً ان من الأمثلة على ذلك مقاومة المقاتلين الفلسطينيين وحربهم ضد العدو الصهيوني، الأمر الذي لقنه درسا لن ينساه وجعله يدرك أنه يجب ان ينتبه الى تصرفاته بدلا من التدخل في شؤون الآخرين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى