الأخبار

ثلاثة شهداء بقصف لجيش الاحتلال شرق غزة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، عن ارتفاع عدد الشهداء إلى ثلاثة، مساء اليوم الأربعاء، في قصف لجيش الاحتلال الذي استهدف مجموعة من الشبان شرق مدينة غزة.

وصرّح المتحدث باسم “صحة غزة”، أشرف القدرة، في تصريح مقتضب له، بأن الاستهداف الإسرائيلي شرق غزة أسفر عن استشهاد ثلاثة مواطنين.

وأوضح مراسل “قدس برس”، نقلًا عن “راصد ميداني” في غزة، أن مدفعية الاحتلال قصفت عدة مواقع تابعة للمقاومة الفلسطينية شرق غزة وشرق البريج.

وأضاف أن قوات الاحتلال استهدفت أيضًا نقاط رصد وضبط للمقاومة الفلسطينية؛ قرب موقع “ملكة” بـ 3 قذائف مدفعية، وشرق بيت لاهيا بقذيفتين، بالإضافة لاستهداف “هدف” في حي الزيتون بـصاروخ استطلاع.

وفي السياق، ذكر المتحدث باسم جيش الاحتلال، أن الجيش الإسرائيلي يهاجم في هذه اللحظات مواقع لـ “منظمة حماس” على طول حدود قطاع غزة؛ ردًا على إطلاق نار على قوة تابعة للجيش جنوب القطاع.

وأفادت القناة العبرية الثانية والقناة العاشرة، بأن جنديًا إسرائيليًا أصيب بطلق ناري، عقب استهداف قوة إسرائيلية بإطلاق النار من قبل “قناص” شرق البريج وسط قطاع غزة.

وأشارت إلى أنه قد تم نقل الجندي المُصاب بواسطة مروحية لمستشفى “سوروكا” التابع لسلطات الاحتلال في بئر السبع (جنوب فلسطين المحتلة). مؤكدة أن الجيش يُواصل القصف المدفعي.

وكشف موقع “واللا الإخباري” العبري النقاب عن أن الجنرال غادي آيزنكوت رئيس أركان جيش الاحتلال، ووزير الحرب أفيغدور ليبرمان، يجريان في هذه اللحظات مشاورات أمنية في أعقاب التصعيد على الحدود مع قطاع غزة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى