الهيئة القياديةدعوات وأنشطةهيئة دعم عوائل الشهداء والأيتام

تكريم أمهات الشهداء في الجمعية بمناسبة عيد الأم

أقامت هيئة دعم عوائل الشهداء في جمعية الصداقة الفلسطينية  الإيرانية تكريماً لأمهات الشهداء الكرام وذلك اليوم السبت 27/3/2021 في مقر الجمعية بدمشق.

افتتحت الأخت رشا الخطيب مسؤولة الهيئة في الجمعية التكريم بالوقوف وقراءة سورة الفاتحة على أرواح الشهداء وأكدت على مكانة الشهداء العظيمة وأن الجمعية تتشرف وتفتخر بتكريم أمهات الشهداء الذي فقدو فلذة أكبادهم وقرة أعينهم.

وتحدث الدكتور محمد البحيصي رئيس الجمعية أنه بلا شك أن الشهيد قد مضى إلى ربه وخلف وراءه أسرة ولا أحد منا يستطيع أن أحد يوفيه حقه لهذا الله تكفل أن يوفيه هذا الحق لهذا نحن واجبنا هو تكريم عوائل الشهداء… لقد تعبت هذه الأم وربت أبنها إلى أن وصل إلى هنا فيجب علينا تكريمها فهي فقدت ثمرة قلبها وهو ساكناً داخلها لا يبرحها ويبقى حاضراً في وجدانها أضعاف ما هو حاضر داخل الأب.

لهذا نحن اليوم نكرم أمهات الشهداء بمناسبة عيد الأم، علاقة الأم بابنها لا تنقطع ولو انقطع الحبل السري لأن العلاقة بينهما هي حبل من الله الذي أمرنا بالاعتصام به .. لقد وضعوا يوم للأم لكن كل إشراق شمس ومغيب شمس هو يوم للأم والرسول صلى الله عليه وسلم قال أن الجنة عند قدميها فإذا تواضعت لها فإنك بروضة من رياض الجنة .. الأم الفلسطينية تتحمل مسؤولة هائلة خارقة قديماً وحديثاً وهي التي تتحمل جينات الصبر  فالأم الفلسطينية سلسلة متميزة.

ختم شاكراً الحضور والأخوات في هيئة الدعم وأكد قائلاً  أن الجمعية تسعد بوجودكم ونشعر بالفخر والاعتزاز لنا ودائماً أقول أن عوائل الشهداء هم المكرمين فهم من يكرمون المؤسسة التي اتوا إليها.

بدورهم شكرت الأمهات الجمعية على عملها الدائم والمستمر في دعم عوائل الشهداء وشعبنا الفلسطيني في المخيمات.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى