تقارير

تقرير: الولايات المتحدة غير مستعدّة لمواجهة صواريخ “كروز” الروسية

وقال تقرير الصحيفة الأميركية، إنّ “هناك ما يشير إلى أنه قد يكون هناك قبول داخل واشنطن لخطط أفضل لتغطية البلاد بأجهزة استشعار وأدوات إطلاق النار”.

وأضاف: “تشير وثائق ميزانية البنتاغون إلى أنّ استراتيجية الدفاع الوطني الأميركية الجديدة، التي ما زالت معلقة في

الوزارة، ستسلط الضوء على تهديدات صواريخ كروز بعيدة المدى من روسيا”، مفيداً بأنّ “وكالة الدفاع الصاروخي خصّصت

ما يقرب من 14 مليون دولار لتجارب دفاع صاروخ كروز”.

يشار إلى أنّ البيت الأبيض كان قد طلب من الكونغرس الأميركي، في شهر آذار/مارس الماضي، المصادقة على ميزانية

للدفاع تصل إلى 813 مليار دولار لعام 2023، تتضمن زيادة 30 مليار دولار عن ميزانية العام الحالي.

وبحسب صحيفة “بوليتكو” الأميركية، ستأتي الزيادة بنسبة 4% من الميزانية المقدَّمة عام 2022، لكن لن يتم اعتبارها

كافية من جانب الجمهوريين في الكونغرس، الذين طالبوا بزيادة لا تقل عن 5 في المئة.

وقال مسؤول كبير في “البنتاغون” إنّ وزير الدفاع، لويد أوستن، أخبر الرئيس جو بايدن بأنه “في حاجة إلى مزيد من

الأموال في تخطيط الميزانية على المدى الطويل، من أجل شراء مزيد من السفن للبحرية، ومواصلة تطوير أسلحة جديدة، مثل أسلحة ضربات دقيقة بعيدة المدى، ومنح مكافآت رواتب للقوات. لكنّ التضخم جعل ذلك صعباً في ظل الخطة الحالية”.

وأوضحت الصحيفة أنّ “البيت الأبيض طلب 34.4 مليار دولار للتحديث النووي، و24.7 مليار دولار لبرامج الدفاع الصاروخي،

و27.6 مليار دولار أخرى للتحذير من الصواريخ الفضائية، وتتبُّع الصواريخ وجهود إطلاق الفضاء. وستكون ميزانية البحث

والتطوير هي الأكبر على الإطلاق، بحيث سترتفع بنسبة 9.5% عن عام 2022، لتصل إلى 130.1 مليار دولار”.

اقرأ المزيد: هيئة الأسرى تطالب بإرسال وفد طبي دولي للاطمئنان على صحة الأسرى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى