تقارير

تقرير: أمريكا تستخدم الأزمة الأوكرانية كذريعة لتنفيذ نواياها الاستراتيجية

ذكرت صحيفة هوانكيو شيباو الصينية أن رحلة المستشار الألماني أولاف شولتز إلى الصين تعتبرها الولايات المتحدة بمثابة تهديد.

وفقًا لكاتب العمود شياو تشوان، فإن أمريكا منزعجة من تفاعل الصين الناجح مع دول الاتحاد الأوروبي.

وأوضح أن “نظام التعاون والشراكة الاستراتيجية بين ألمانيا والصين، الذي تم تشكيله بعناية من قبل الأجيال، أصبح” الخطيئة

الأصلية”، وبالحديث عن التعاون بين الدول، يضطر بعض السياسيين إلى استخدام عبارة” تهديد للأمن القومي”.

في الوقت نفسه، أكد المؤلف أن البيت الأبيض يستخدم الأزمة الأوكرانية لتمزيق الاتحاد الأوروبي ليس فقط عن موسكو، ولكن أيضًا عن بكين .

وتابع: “يجب أن أقول إن الأزمة الأوكرانية وفرت للولايات المتحدة غطاءً ممتازًا لتنفيذ نواياها الاستراتيجية بالنسبة لأوروبا،

التي وقعت في” الفخ الاستراتيجي”، وأصبحت الدول بمثابة قشة إنقاذ.

سافر شولتز إلى بكين في 4 نوفمبر وأجرى محادثات مع الرئيس الصيني شي جين بينغ ورئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ، وناقش الطرفان العلاقات الثنائية والصراع في أوكرانيا.

اقرأ المزيد: إعلام العدو يحرّض الغرب على إيران: استغلّوا الاحتجاجات لإسقاط النظام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى