الأخبارالعالم العربي

تظاهرات حاشدة في اليمن رفضاً للتصعيد الأميركي واستمرار العدوان

انطلقت تظاهرات شعبية في صعدة ومحافظات يمنية أخرى تحت شعار “أميركا وراء التصعيد العسكري والاقتصادي واستمرار العدوان والحصار على اليمن”.

وكانت شهدت محافظات تعز وحجة وعَمْران والبيضاء ورَيْمَة وإب وصعدة مسيرات صباح اليوم، ودعت اللجنة المنظمة للفعاليات، اليمنيين في مختلف المناطق والمحافظات اليمينة للمشاركة في مسيرات حاشدة ضد التصعيد العسكري الأميركي.

وفي السياق، أكّد نائب مدير دائرة التوجيه المعنوي التابعة لوزارة الدفاع اليمنية في صنعاء، العميد عبد الله بن عامر، أنّ “الدائرة ستتولى توثيق الدور الأميركي في العدوان على اليمن”، مشيراً الى أنّ “مركز المعلومات بالدائرة سيتولى تنفيذ ذلك خلال الفترة المقبلة”.

وأضاف ابن عامر أنّ عملية التوثيق ستتضمن “ما يتعلق بالأسلحة وكذلك الدعم اللوجيستي وإدارة العمليات الجوية وكافة الخطوات الأميركية التي تؤكد أنّ إدارة تحالف العدوان على اليمن أميركية بامتياز”.

ولفت إلى أنّ “هناك اعترافات لأميركيين منهم أعضاء في الكونغرس تؤكد ذلك، عدا عن تقارير عدة صدرت خلال السنوات الماضية تكشف جزءاً من الدور الأميركي في العدوان على اليمن، وهو الدور الذي لولاه لما كان العدوان ولما استمر حتى يومنا هذا”.

وأوضح ابن عامر أنّ “دائرة التوجيه المعنوي تضطلع بهذه المسؤولية ضمن مهامها الوطنية خلال هذه المرحلة التاريخية التي تتطلب المزيد من الاهتمام بعملية التوثيق لكون الدور الأميركي يحاول أن يتوارى خلف أدواته في المنطقة”.

هذا وشهدت محافظة الحُدَيْدَة الساحلية غرب اليمن، في وقت سابق، تظاهرة حاشدة للتنديد بجريمة إعدام القوات المتعددة للتحالف السعودي لعشرة من أسرى الجيش واللجان الشعبية والتمثيل بجثثهم في الساحل الغربي.

ورفع المشاركون في تظاهرة محافظة الحُدَيْدَة اللافتات المنددة بجريمة إعدام قوات التحالف السعودي لأسرى الجيش واللجان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى