الأخبار

تسرب رابع في أنبوب “نورد ستريم” في بحر البلطيق

أفاد خفر السواحل السويديون وكالة “فرانس برس”، اليوم الخميس، برصد تسرّب للغاز من موقع رابع في أنبوب “نورد ستريم”

الذي يزعَم تعرّضه لعمليات تخريب في بحر البلطيق.

وقال مسؤول في الهيئة السويدية لوكالة “فرانس برس” إنّ “هناك تسرباً من موقعين في الجانب السويدي، وتسرباً من

موقعين في الجانب الدنماركي”، مشيراً إلى أنّ التسربين من الجانب السويدي حصلا “على مقربة من بعضهما بعضاً”.

ورفعت وكالة الطاقة الدنماركية مستوى التأهب في قطاع الكهرباء والغاز إلى المستوى البرتقالي، بعد الكشف عن تسرب

غاز في خطوط أنابيب “نورد ستريم”.

وأعلنت الرئاسة الروسية، يوم الثلاثاء، أنّ الأضرار التي لحقت بخطي أنابيب الغاز الطبيعي “نورد ستريم 1 و2” قد تكون ناجمة عن “أعمال تخريبية”.

وقال مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، يوم أمس، إنّ كل المعلومات بشأن حوادث تسرّب الغاز من أنابيب “نورد ستريم” تشير إلى أنّها ناجمة عن فعل متعمّد، مضيفاً أنّ التكتل يدعم أي تحقيق في الأمر.

وكشف مركز رصد الزلازل السويدي، يوم الثلاثاء، عن وقوع انفجارين قويين تحت الماء في موقع تسرب الغاز من أنبوب “نورد ستريم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى