أسرىفلسطين

تدهور خطير على الوضع الصحي للمعتقل المصاب نور الدين جربوع

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، بأنّ “تدهورًا صحيًا آخر طرأ على وضع المعتقل الجريح نور الدين

جربوع (27 عامًا) من مخيم جنين، وذلك بعد أن تبيّن إصابته بفيروس كورونا ليلة أمس، حيث ارتفعت درجة حرارته بشكلٍ

كبير، وفقد الوعي، وعلى إثر ذلك تم نقله لمستشفى كابلان”.

وأوضحت الهيئة في بيانٍ لها، أنّ “المعتقل جربوع يعاني من ارتفاع حاد في الحرارة، ومشاكل في الأمعاء، وهو الآن منوم

تحت أجهزة التنفس الاصطناعي”.

كما حمّل رئيس الهيئة قدري أبو بكر الاحتلال “المسؤولية كاملة عن حياة المعتقل جربوع، والذي اعتقل بعد إطلاق النار

عليه في مخيم جنين وأصيب بعدة رصاصات، استقرت إحداها في العمود الفقري ما سبب إصابته بشلل نصفي”.

وفي سياق متصل، أصدرت محكمة الاحتلال في مدينة القدس، ظهر اليوم الأربعاء، حكماً على الأسيرة المقدسية نوال

فتيحة 21 عاماً، بالسجن لمدة 8 سنوات، وفرضت عليها غرامة بقيمة (30 ألف شيقل).

وقال نادي الأسير، في بيان له، إن “سلطات الاحتلال اعتقلت فتيحة في الحادي والعشرين من شباط/ فبراير عام 2020“.

والجدير بالذكر، أن عدد الأسيرات في سجون الاحتلال بلغ 32 أسيرة، بينهم أسيرتان رهن الاعتقال الإداري، وهما

شروق البدن وبشرى الطويل.

اقرأ المزيد: قائد الثورة يتلقى رسالة من جمعية الصداقة الفلسطينية – الإيرانية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى