الأخبار

تحطيم عشرات أشجار الزيتون على يد المستوطنين في جالود

أفادت مصادر محليّة، بأنّ مجموعة من المستوطنين قاموا اليوم الأربعاء بتحطيم أكثر من 30 شجرة زيتون في جالود جنوب نابلس بالضفة المحتلة تعود للمواطن راجح محمد سلامة حمود.

وبيّن مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة المحتلة غسان دغلس في تصريحٍ بوكالة “وفا”، أنّ عددًا من المستوطنين حطّموا أكثر من ثلاثين شجرة زيتون جنوب شرق جالود، فيما يُشار إلى أنّ المستوطنين اقتلعوا الشهر المنصرم نحو 50 شجرة زيتون في ذات المنطقة.

ويحاول الاحتلال بمستوطناته، وبالطرق الجديدة التي يشقها رسم حدود جغرافية جديدة في الضفة الغربية المحتلة، وإذا نجح الاحتلال في تنفيذ شبكة الطرق التي يخطط لها سيجد الفلسطينيون بالضفة أنفسهم معزولين عن آلاف الدنمات.

وتشهد قرى الضفة المحتلة تصاعدًا في الاعتداءات والهجمات التي يُنفّذها المستوطنون بحق الفلسطينيين وأراضيهم وممتلكاتهم، في ظل اتّباع سلطات الاحتلال وقضائه سياسة التعامي عن هذه الانتهاكات، فتبدأ وتنتهي بدون أيّة محاسبة أو عقاب، في حين تتعالى دعوات شعبية وفصائلية مطالبة بتوفير الحماية للأهالي، وتعزيز صمودهم في وجه العدوان الصهيوني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى