الأخبارالأخبار البارزة

بينيت: إيران قريبة “بشكل خطير” من صنع قنبلة نووية

زعم رئيس الوزراء الصّهيوني نفتالي بينيت في مقابلة لصحيفة التلغراف، نشرت يوم الأحد، أنّ الحكومة الإيرانية “قريبة

بشكل خطير” من الحصول على سلاح نووي، “الأمر الذي يتطلب ردًا أكثر صرامة من الغرب”.

وقال بينيت، إنّ ” إيران تخصّب اليورانيوم بمعدل غير مسبوق وتقترب بشكل خطير من وضع أيديها على أسلحة نووية،

فبدون ضغوط من الغرب، يمكن للنظام الإسلامي في إيران أن يضع يده على قنبلة نووية في وقت قريب جدًا”.

وفي 8 يونيو، تبنى مجلس إدارة الوكالة الدولية للطاقة الذرية قرارًا يتهم إيران بوجود جزيئات اليورانيوم في ثلاثة مواقع

غير معلنة، وصوّت ما مجموعه 30 دولة عضوًا في المجلس لصالح القرار؛ وصوتت روسيا والصين ضده، بينما امتنعت

الهند و ليبيا وباكستان عن التصويت.

وقبل التصويت، أشارت وزارة الخارجية الإيرانية إلى أنّ اعتماد مثل هذا القرار سيعطل عملية المفاوضات بشأن استعادة

الاتفاق النووي، وتعهّدت بتقديم ردٍ حاسمٍ ومتناسب بعد اعتماد القرار.

ويشار إلى أنّه في عام 2015، وقّع الأعضاء الخمسة الدائمون في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة وألمانيا على

خطة العمل الشاملة المشتركة مع إيران من أجل التغلب على الأزمة المتعلقة بأبحاث طهران النووية، بينما اتخذ

الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب قرارًا بالانسحاب من هذه الاتفاقية في عام 2018.

وأجرت روسيا والمملكة المتحدة وألمانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا محادثات مع إيران في فيينا بشأن استعادة

خطة العمل الشاملة المشتركة في حالتها الأولية منذ أبريل من العام الماضي.

اقرأ المزيد: فصائل فلسطينية تدين العدوان الصهيوني على مطار دمشق الدولي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى