الأخبارالأخبار البارزة

بيلوسي تتعهد دعم نزع سلاح كوريا الشمالية النووي

تعهّدت رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي، اليوم الخميس، دعم الجهود المبذولة للحفاظ على قوّة الردع

ضد كوريا الشمالية وتحقيق نزع سلاحها النووي.

وفي بيان مشترك، بعد اجتماع بيلوسي ورئيس الجمعية الوطنية في كوريا الجنوبية كيم جين بيو، في سيؤول، أعرب

الطرفان عن تخوّفهما من “التهديدات النووية والصاروخية” لكوريا الشمالية.

وأوضح البيان أنّ “الجانبين اتفقا على دعم جهود الحكومتين لتحقيق نزع السلاح النووي، وعلى السلام من خلال التعاون

الدولي وإجراء الحوار الدبلوماسي على أساس الردع القوي والموسع ضد الشمال”، وأنهما “قلقان إزاء الوضع المتردي للتهديد المتزايد لكوريا الشمالية”.

كذلك، ناقشت بيلوسي مع كيم جين بيو سبل تعزيز التعاون في عدد من القضايا، أبرزها الأمن الإقليمي والاقتصاد والمناخ.

وكان وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن أفاد، خلال مؤتمر معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية في نيويورك، بأنّ “كوريا الشمالية تستعدّ لإجراء تجربة نووية سابعة”.

وفي سياق متصل، قال مسؤول كوري جنوبي إنّ بيلوسي تخطط، في وقت لاحق اليوم، لزيارة المنطقة الأمنية المشتركة قرب الحدود بين الكوريتين الشمالية والجنوبية.

وستكون زيارة بيلوسي هي الأعلى لمسؤول أميركي للمنطقة، بعد الرئيس السابق دونالد ترامب، الذي التقى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون في العام 2019.

يذكر أنّ بيلوسي وصلت إلى كوريا الجنوبية، في وقت متأخر أمس الأربعاء، بعد زيارة تايوان.

اقرأ المزيد: إيران تنفي خبر تخليها عن مطلب رفع حرس الثورة من قائمة الإرهاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى