عالمي

بيلاروسيا تستلم أسلحة نووية تكتيكية من روسيا

أعلن رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو، اليوم الأربعاء، أنّ “بلاده بدأت باستلام الأسلحة النووية التكتيكية الروسية، وبعضها أقوى بثلاث مرات من القنبلتين الذريتين اللتين ألقتهما الولايات المتحدة على هيروشيما وناكازاكي في اليابان عام 1945”.

وأوضح لوكاشينكو في مقابلةٍ متلفزة، أنّ لدى بلاده “صواريخ وقنابل تلقيناها من روسيا”.

وفي وقتٍ سابق، شدّد لوكاشينكو، على أنّ “نشر الأسلحة النووية الروسية في الأراضي البيلاروسية جاء بناءً على إلحاح

مينسك، لأنّنا لن نتردد في استخدام الأسلحة النوويّة في حال تعرّض بيلاروسيا لأي عدوان”.

وبيّن لوكاشينكو، أنّ “أسباب نشر الأسلحة النووية التكتيكية الروسية في بيلاروسيا، هي أنّنا نحتاج إلى هذه الأسلحة للتأكّد من عدم قيام جندي أجنبي واحد بوضع قدمه على الأراضي البيلاروسية مرة أخرى”.

ويُذكر أنّه في 25 أيار/ مايو الفائت، وقّع وزيرا الدفاع الروسي والبيلاروسي على وثائق تُحدد إجراءات نشر الأسلحة النووية

غير الاستراتيجيّة في بيلاروسيا، فيما اتفق البلدان على الخطة الخاصة بنشر صواريخ نووية قصيرة المدى على أراضي بيلاروسيا، الحليفة المقربة إلى موسكو، على أن تظل الصواريخ تحت القيادة الروسية.

ويأتي تسليم هذه الأسلحة لبيلاروسيا قبيل قمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) المزمع عقدها يومي 11 و12 يوليو/ تموز

في ليتوانيا المحاذية لبيلاروسيا، والتي ستبحث ترشيح أوكرانيا للانضمام إلى الحلف.

اقرأ المزيد:  باكستان تبدأ استيراد النفط الروسي باليوان الصيني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى