هيئة العمل الثقافي والسياسي

بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الصداقة تقيم حفلا وطنيا بجرمانا

بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني أقامت جمعية الصداقة الفلسطينية الإيرانية – هيئة العمل الثقافي مهرجاناً فنياً أحيته فرقة “صدى القدس” للأغنية الوطنية المقاومة، وذلك يوم أمس الثلاثاء 29 تشرين الثاني 2017 الساعة 5 مساءً في مخيم جرمانا- مكتب الصاعقة .
وقد حضر المهرجان الأخ علي جمعة نائب رئيس الجمعية وعدد من أعضاء الهيئة القيادية وهيئات الجمعية المختلفة، وممثلو الفصائل والشخصيات الوطنية وحشد من أبناء المخيم. حيث رحّب الأخ عمر جمعة مسؤول هيئة العمل الثقافي بالحضور مؤكداً أهمية الأغنية الوطنية الملتزمة ودورها في تعزيز روح المقاومة والحفاظ على تراث الآباء والأجداد. وفي الوقت نفسه أشار إلى إيمان جمعية الصداقة الفلسطينية الإيرانية بدور المبدعين الشباب في مخيماتنا وضرورة دعمهم لأنهم يمثلون الأمل بأن تبقى فلسطين حاضرة في الذاكرة والروح والوجدان.
كما حيا الانتصارات التي يحققها محور المقاومة في سورية والعراق ضد الجماعات الإرهابية المدعومة من أمريكا وإسرائيل وأنظمة الذل والعار في المنطقة، مشيداً بالبلدان التي تدعم الشعب الفلسطيني في مقاومته وعلى رأسها الجمهورية الإسلامية في إيران، ومؤكداً أن اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني هو مناسبة للتذكير بعدالة قضيتنا وبأننا متمسكون بالمقاومة بمختلف أشكالها حتى التحرير وعودة الشعب الفلسطيني إلى بلداته ومدنه وقراه.
ثم قدمت فرقة “صدى القدس” مجموعة من أغانيها التي تتحدث عن قيمة الشهادة والتمسك بالأرض والبندقية لطرد المحتل الغاصب عن وطننا، فضلاً عن عدد من الأغاني التراثية التي تعدّ جزءاً من ذاكرة شعبنا المناضل، وسط تفاعل كبير من أبناء المخيم والحاضرين في المهرجان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى