الأخبار البارزةعالمي

بغياب قوى اقليمية ودولية مؤتمر وارسو المناهض لإيران يبدأ أعماله اليوم..

وصل وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إلى العاصمة البولندية وارسو لحضور اللقاء الدولي حول إيران والشرق الأوسط والذي دعت إليه واشنطن قبل نحو شهر، بغياب عدد من الدول الأوروبية والاقليمية.

وقال بومبيو “سنجتمع لمناقشة الاستقرار في الشرق الاوسط وازدهاره، وخطة السلام والتهديدات الناجمة عن مكافحة الارهاب، وسنبحث كيف ستعمل هذه الدول معاً”.

من جهته، قالت مصادر إن 60 دولة ستحضر المؤتمر من أصل 79 وجهت إليها دعوات، وأضافت  أن الهدف الأساس لمؤتمر وارسو الذي دعت إليه واشنطن هو تأسيس جبهة ضد إيران تجمع (إسرائيل) والعرب.

كما لفتت المصادر إلى أن من الجانب الأميركي سيحضر نائب الرئيس ووزير الخارجية ومستشار ترامب جاريد كوشنر.

ويتوقع أن يشارك في المؤتمر وزراء خارجية من دول خليجية – السعودية، الإمارات العربية، الكويت وعُمان. وسيكون رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو أحد المتحدثين الرئيسيين في المؤتمر. ووفق وسائل إعلام إسرائيلية من المتوقع أن يلقي نتنياهو خطاباً شديد اللهجة ضد ايران.

نتنياهو أكد أن إيران ستتصدر جدول الأعمال، إذ ستجري مناقشة “كيفية مواصلة منعها من ترسيخ وجودها في سوريا، ومنع أنشطتها العدائية في المنطقة، وكيفية منعها من الحصول على أسلحة نووية”.

واعتبر أن المؤتمر “مهم للغاية يوحد الولايات المتحدة و(إسرائيل) والعديد من دول العالم والمنطقة والدول العربية ضد سياسات إيران العدوانية ورغبتها في غزو الشرق الأوسط وتدمير إسرائيل”، مشيراً إلى أن المهم هو أن العديد من الدول تتحد ضد هذا العدوان.

كما اعتبر أن المؤتمر هو رسالة مهمة للغاية، مشدداً “نحن نعمل كل يوم ضد إيران ومحاولتها ترسيخ نفسها في المنطقة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى