شؤون دولية

بعضهم أدينوا بقتل مدنيين عراقيين.. ترامب يصدر عفواً عن 15 شخصاً.

أصدر الرئيس الاميركي دونالد ترامب قرار عفوٍ رئاسي يشمل 15 شخصاً، وقراراً آخر بتخفيف الأحكام الصادرة بحق خمسة آخرين،

قائمة العفو شملت: جورج بابادوبولوس مستشار السياسة الخارجية لحملة ترامب عام 2016، الذي أدين بالكذب على مكتب التحقيقات الفيدرالي بشأن مزاعم التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية، وأليكس فان دير زوان الذي أدين أيضاً بالإدلاء بأقوال كاذبة خلال التحقيق بشأن روسيا، وثلاثة أعضاء سابقين في الكونغرس عن الحزب الجمهوري أدينوا بارتكاب جرائم مالية، وشمل أيضاً ثلاثة نواب جمهوريين سابقين.

وبحسب صحيفة “وول ستريت جورنال”، تضمنت قائمة العفو 4 متعاقدين عسكريين متهمين بقتل أكثر من عشرة مدنيين عراقيين عام 2007 في دائرة مرور بغداد في ذروة الحرب على العراق، وهو حادث أدى آنذاك إلى توتر العلاقات الأميركية العراقية، وكان القضاء الأميركي قد دان بول سلو وإيفان ليبرتي وداستن هيرد عام 2014 بالقتل غير العمد، بينما أدين المتعاقد الرابع نيكولاس سلاتن بارتكاب جريمة قتل في محاكمة عام 2018.

وهؤلاء الأربعة عملوا في ذلك الوقت لصالح شركة “بلاك ووتر” يوم كان مالكها حليف ترامب “إريك برينس”.

وكان  موقع “أكسيوس” أعلن في وقت سابق عن  عزم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إصدار عدد من أوامر العفو الرئاسي، قبل عطلة عيد الميلاد، وقبل نحو شهر من نقل السلطة إلى الرئيس المنتخب جو بايدن.

ونقل موقع “أكسيوس” عن مصادر مطلعة، أن قرارات العفو قد تشمل أفراداً من الأسرة والأصدقاء والحلفاء، لافتاً إلى أن ترامب فكر في أمر منح العفو لمؤسس شبكة التسريبات “ويكيليكس” جوليان أسانج، ومدير حملته السابق بول مانافورت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى