الأخبار

بعد زيارة بيلوسي تايوان.. اليابان ترصد التطورات الأمنية

أفاد مصدر رفيع المستوى في وزارة الخارجية اليابانية، اليوم الأربعاء، بأنّ الحكومة اليابانية تراقب عن كثب تطورات الوضع

الأمني في المنطقة، في ظل ​​زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي تايوان والتدريبات العسكرية التي  تجريها الصين.

وكالة “كيودو” اليابانية، نقلت عن المصدر قوله إنّ “السلام والاستقرار في مضيق تايوان مهمان جداً لأمن اليابان والعالم”.

وأضاف المصدر إن طوكيو “تراقب عن كثب التدريبات العسكرية في الصين”.

وتابع المصدر قائلاً إنّ تايوان قريبة من حدود اليابان، وأي حدث فيها سيخلق مشكلات وستكون له تبعات سلبية على اليابان.

يذكر أن رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي، وصلت إلى تايوان، الثلاثاء، في زيارة لدعم تاييه، على الرغم من تهديد بكين بالرد على الزيارة، التي وصفتها بالـ”استفزازية”.

وكانت الصين قد حذرت مما سمّته “التأثير السياسي الفظيع” لزيارة بيلوسي تايوان، مؤكدة أن الجيش الصيني “لن يقف مكتوف اليدين” في حال تعرّضت سيادة الصين وسلامتها الإقليمية لأي تهديد.

وأعلن الجيش الصيني، إجراء تدريبات عسكرية في 6 مناطق قرب تايوان، ابتداءً من 4 إلى 7 آب/أغسطس الحالي.

اقرأ المزيد: “اليونيسف” ترحب بتمديد الهدنة في اليمن وتدعو إلى التزام بنودها

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى