شؤون دولية

ايران تؤكد أنها لم تسمح بدفن ضحاياها من الحجاج في السعودية

 

 

قال مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والافريقية امير حسين عبد اللهيان ان بلاده لم تسمح بدفن الضحايا الايرانيين في كارثة منى في السعودية.

وفي حديث صحفي اضاف عبد اللهيان اَنه لحد الآن دفن 700 من ضحايا الكارثة من الحجاج الافارقة في السعودية مؤكدا أن العوائل الإيرانية تنتظر حاليا تحديد وضع المفقودين الإيرانيين واستلام جثث الضحايا.

وأفاد مصدر ايراني ان التعرف على جثث الضحايا الايرانيين في كارثة منى سيتم عبر البصمات التي سجلت لدى دخولهم الاراضي السعودية.
واضاف المصدر اَنه بالرغم من التنسيق مع وزارة الحج السعودية الا ان التعرف على الجثث يواجه عرقلة من قبل المسؤولين السعوديين، موضحا اَن الفرق الايرانية المختصة تبحث يوميا في برادات الموتى في مكة المكرمة عن المفقودين.

وأشار المصدر الى ان البرادات هناك تستوعب 900 جثة، بينما لوحظ وجود 21 شاحنة سعة كل منها 200 جثة بانتظار إخلاء الضحايا.

يأتي ذلك في وقت أعلنت منظمة الحج والزيارة الإيرانية ارتفاع حصيلة ضحايا كارثة منى من الحجاج الايرانيين الى 228 قتيلا و248 مفقودا.
وينتظر أن تصل الى طهران اليوم جثامين نحو 130 حاجا ايرانيا قضوا في الكارثة كدفعة اولى.

وأفادت منظمة الحج الايرانية أن هناك 27 جريحا ايرانيا في الكارثة التي اودت الخميس الماضي بحياة نحو 770 حاجا اضافة الى اصابة 934 آخرين بجروح بحسب السلطات السعودية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى