إقتصاد

انخفاض قياسي لأسعار الغاز في أوروبا لأول مرة منذ عام 2021

كشفت بيانات بورصة لندن للتداول، الأربعاء، عن انخفاض بأسعار الغاز للمرة الأولى منذ أكثر من عام إلى أقل من 700 دولار لكل ألف متر مكعب.

وبحسب البيانات المتداولة، افتتحت العقود الآجلة لشهر فبراير/شباط، على مؤشر TTF تداولها عند سعر أقل من 700 دولار

لكل ألف متر مكعب، حيث انخفضت بنحو 2% عن أمس وبلغت نحو 696.4 دولار لكل ألف متر مكعب.

وتعتمد ديناميكيات عروض الأسعار على سعر التسوية ليوم التداول السابق 788.9 دولارا لكل ألف متر مكعب.

وأعلن مجلس الاتحاد الأوروبي تبني آلية لوضع سقف لأسعار الغاز في الأسواق.

وجاء في البيان أن “المجلس اعتمد رسمياً لائحة تحدد آلية تصحيح السوق لحماية المواطنين والاقتصاد من ارتفاع الأسعار

المفرط. وتهدف اللائحة إلى الحد من حالات ارتفاع أسعار الغاز في الاتحاد الأوروبي التي لا تعكس أسعار السوق العالمية،

مع ضمان أمن الطاقة”.

وقبل أيام، أظهرت بيانات بورصة لندن “أي سي إي” كذلك انخفاضاً بأسعار الغاز الأوروبي بنسبة 2% وصولاً إلى 925 دولاراً لكل ألف متر مكعب.

وفي 19 كانون الأول/ديسمبر الماضي، وافقت دول الاتحاد الأوروبي على تحديد سعر أقصى لتبادل الغاز، حيث يصل إلى 180

يورو لكل ميغاواط ساعة (حوالي 2000 دولار لكل ألف متر مكعب بسعر الصرف الحالي) وسيدخل حيز التنفيذ في 15 شباط/فبراير 2023.

ويهدف هذا الإجراء، إلى حماية الأسر والشركات الأوروبية من ارتفاع أسعار الغاز، إذ تسبب ارتفاع كلفة الطاقة في أوروبا، كما

أفادت وسائل الإعلام الغربية، بتسجيل أعلى معدل تضخم منذ عقود.

يذكر أنه بالرغم من الانخفاض الحالي، فإن أسعار الغاز أعلى بعدة مرات من المتوسط ​​لفترة طويلة من تسجيل البيانات، حيث

إنه لم يتم تسجيل مثل هذه الأسعار المرتفعة باستمرار على مدى كامل تاريخ تسجيل بيانات عمل مراكز الغاز في أوروبا، منذ العام 1996.

اقرأ المزيد: الرئاسة الإيرانية: السعودية أعلنت استعدادها لاستئناف المفاوضات مع إيران

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى