الأخبارالعالم العربي

اليمن: تقدم الجيش واللجان في جنوبي مأرب والحُديدَة

أفاد مصدر ميداني للميادين عن سيطرة قوات الجيش واللجان الشعبية على منطقتي شَقّة مَيْ وعِرق مَي ما بعد منطقة الفِليحة عند خط التماس بين مديريتي الجوبة ووادي عَبيدة جنوب مأرب.

وتحدث المصدر عن ‏اشتبكات عنيفة تجري في محيط البَلق الأوسط المُطل على نقطة الفَلَجْ الأمنية جنوباً وعلى الضفة الجنوبية لبحيرة سد مأرب غرب المدينة، في حين شنت طائرات التحالف السعودي 25 غارة جوية على مديريتي صرواح والجُوبة بمأرب شمالي شرق اليمن.

وأوضحت حكومة الرئيس هادي أنها عززت جبهات محافظة مأرب بوحدات نوعية لتغيير موازين المعركة لصالحها وتحويل مسار العمليات العسكرية، وبدوره كشف وزير الإعلام في حكومة الرئيس هادي، معمر الإرياني، عن وصول كتيبة مدربة تدريباً عالياً ومجهزة بالأسلحة والعتاد العسكري إلى مدينة مأرب للانخراط في جبهات القتال.

ميدانياً، أفاد مصدر عسكري يمني في الساحل الغربي عن إحباط الجيش واللجان محاولة تسلل لقوات التحالف السعودي جنوبي مديرية حَيْس جنوب الحُدَيْدَة ، قوات الجيش واللجان تصدت لقوات التحالف السعودي جنوب مديرية حَيْس وأجبرتها على التراجع وأفشلت محاولة تقدمها باتجاه مواقع الجيش واللجان جنوب الحُدَيْدَة .

ورصد المصدر 130 خرقاً للقوات المتعددة للتحالف في جبهات الحديدة خلال الـ24 ساعة الماضية، واستحداث تحصينات قتالية في الجبلية و6 غارات لطائرات التحالف على حيس والجبلية، بالإضافة الى 3 غارات لطائرات تجسس قتالية على حيس و تحليق 25 طائرة حربية في اجواء  الفازة والجبلية وحيس و الجاح والتحيتا.

في المقابل، شنت مقاتلات التحالف 3 غارات على مديرية حرض الحدودية في محافظة حَجَّة شمال غرب البلاد، وغارة على منطقة الجَنَد بمديرية التّعزِية شمالي شرق محافظة تعز جنوب غرب اليمن. وكانت طائرات التحالف السعودي قد شنت أكثر من 90 غارة على محافظات مأرب والحُدَيدة وحَجَّة وتعز خلال الساعات الـ48 الأخيرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى