الأخبارعالمي

النواب الأميركي يحظر بيع طائرات مدنية لإيران

وافق أعضاء مجلس النواب الأميركي، على تشريع يمنع وزير الخزانة الأميركي من السماح ببيع طائرات مدنية إلى إيران، حيث نصت مسودة القانون التي صوت عليها 243 نائبا من أصل 435 عضوا في مجلس النواب على منع وزير الخزانة الأميركي جاك لو من إصدار أذونات إلى المصارف الأمركية للعمل على تحويل الأموال بين إيران والشركات المصنعة للطائرات.

وينص القرار على إلغاء أي إجازات سابقة كان الوزير قد منحها لهذه الشركات، تسمح لها ببيع طائراتها إلى طهران. حيث أصدر الوزير جاك لو في أيلول/سبتمبر الماضي، أذونات إلى شركتي بوينغ وإيرباص لبيع طائرات نقل ركاب إلى إيران.

وبعد تصويت مجلس النواب سيذهب مشروع القانون هذا إلى مجلس الشيوخ الذي سيقوم بالتصويت عليه كذلك، وفي حال أقره، سيحيله إلى مكتب الرئيس الذي يقول مراقبون إنه سيستخدم حقه في النقض.

وكانت الخطوط الجوية الإيرانية، قد تعاقدت في كانون الثاني/ يناير الماضي، على شراء 118 طائرة من شركة إيرباص الفرنسية، بتكاليف تصل إلى 25 مليار دولار، فيما شمل عقدها مع بوينغ الأميركية 80 طائرة بقيمة 17.6 مليار دولار.

وفي وقت سابق من الثلاثاء، وافق مجلس النواب الأميركي بأغلبية 419 صوتا على مشروع قانون يمدد الحظر على إيران لعشر سنوات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى