الأخبارالأخبار البارزة

المقاومة تواصل ردّها على العدوان الإسرائيلي

المقاومة الفلسطينية تواصل إطلاق صواريخ نحو المناطق المتاخمة لحدود قطاع غزة، ومعلومات عن إطلاق صاروخ كورنيت باتجاه آلية إسرائيلية

أعلنت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى، الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، عن استهداف تجمّع لآليات الاحتلال العسكرية في منطقة الفراحين شرق خانيونس في جنوب قطاع غزة. وكانت وسائل إعلام إسرائيلية قد أفادت عن ورود أنباء تتعلق بهذا الحدث.

الإعلام الإسرائيلي تحدث عن إن عملية إطلاق صاروخ “كورنيت” نحو سيارة عسكرية وآخر نحو قوات الانقاذ المرافقة لها..

وسائل إعلام إسرائيلية تحدثت عن إطلاق صلية صواريخ نحو غلاف غزة وغرب النقب.

وأورد موقع “والاه” العبري أنه قد طُلِب من سكان كيبوتس إيريز، الواقع على حدود قطاع غزة، البقاء في بيوتهم بسبب “حادث أمني”.

وأمس قتل جندي إسرائيلي وجرح 3 آخرون بصاروخ مماثل أطلقته كتائب “القسّام” التابعة لحركة حماس.

وقبل ثلاثة أيام كانت “سرايا القدس”، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي قد  استهدفت جيباً عسكرياً شرق بيت حانون.

وقد وجهّت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى رسالة بالأمس إلى “قادة العدو وقطعان مستوطنيه”، قائلةً “ها هو شعبنا في كل مدنه أسقط وهمكم وطغيانكم وسقط معه حارس جداركم المزعوم”.

واستمرت المقاومة الفلسطينية باستهداف مناطق متعددة من الكيان،  فقصفت “تل أبيب” ومناطق من الوسط والشمال بصليات متتالية من الصواريخ، رداً على استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

كذلك أطلقت كتائب “القسام” 130 صاروخاً تجاه عسقلان ونتيفوت وسديروت، في وقت سابق من مساء اليوم، رداً على قصف برج الشروق، وكردّ أولي على اغتيال ثلة من قادتها.

وامس الأربعاء، أعلنت “سرايا القدس” أنها “وسعّت دائرة النار واستهدفت تل أبيب وما بعدها برشقة صاروخية كبرى”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى