الأخبارالقدس

القدس: المتطرف “بن غافير” يقتحم منطقة باب العامود

بحماية شرطة الاحتلال

اقتحم عضو كنيست الاحتلال “إيتمار بن غفير”، مساء اليوم الأربعاء، منطقة باب العامود، وسط حراسة مشددة من قوات الاحتلال.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال انتشرت بشكلٍ مُكثف في منطقة باب العامود، قبيل وصول عضو كنيست الاحتلال “بن غفير”، من أجل تأمين اقتحامه.

وأوضحت أن عضو كنيست الاحتلال “إيتمار بن غفير” اقتحم البلدة القديمة من باب العامود، بحماية قوات الاحتلال، في خطوة استفزازية بعد أيام من التوتر في المكان.

وبالتزامن مع ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال فتى من باب العامود.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال اعتدت على عدد من المواطنين قاموا بالهتاف في وجه المتطرف بن غافير.

وتشهد منطقة باب العامود منذ عدة أيام عدوانا متواصلا من قبل الاحتلال على المواطنين خلال مرورهم من المكان، أو جلوسهم على مدرجاته، حيث أصيب واعتقل العشرات.

يذكر أن قوات الاحتلال أصابت 91 فلسطينياً، من بينهم أطفال ونساء، خلال المواجهات التي اندلعت يوم أمس الثلاثاء، كما اعتقلت 25 مقدسياً معظمهم من الأطفال والفتية.

وأوضح محامون تابعوا المعتقلين الذين نُقلوا إلى مراكز شرطة الاحتلال في القدس ، أن المعتقلين تعرّضوا للضرب المبرح حيث ظهرت على وجوههم وأجسادهم آثار الضرب والتنكيل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى