الأخبارالأخبار البارزة

الطيبي : لا علاقة للفلسطينيين بحرائق الغابات في القدس

بعد توجيه اتهامات للفلسطينيين

رفض أحمد الطيبي عضو الكنيست عن القائمة العربية المشتركة، اليوم الأربعاء، بعض الاتهامات الصهيونية لفلسطينيين من القدس والداخل، بالمسؤولية عن الحرائق التي اندلعت في جبال المدينة خلال الأيام الأخيرة.

وقال الطيبي في حديث لاستديو موقع “واي نت” العبري، إن الشرق الأوسط كله يحترق بسبب المناخ وبسبب الإهمال.

وأضاف “بعض الناس يركضون سريعاً لإلقاء اللوم على المجتمع العربي، إنها عادة مخزية”، مشيراً إلى أنها التقى بمفوض فرق الإطفاء ديدي سمشي والذي أكد أن هناك اشتباهاً بارتباط عامل بشري بالحرائق لكنه لم يستطع تحديد فيما إذا كان متعمداً أم بسبب الإهمال.

وتابع الطيبي “هناك من يريد أن يلوم المجتمع العربي، لكن سننتظر حتى نسمع نتائج التحقيق”.

وبشأن حادثة الجندي الصهيوني في الخليل، قال الطيبي” إن الصورة أصبحت أكثر وضوحاً، حيث تبين أنه جندي كاهاني وكان ينتظرنا واعترف بأنه يعلم بأننا أعضاء كنيست عرب ونعتزم الوصول للمكان، وما جرى انتهاك لحصانة أعضاء الكنيست وأكثر من ذلك بعد أن استخدم العنف ضدنا”.

وأشار إلى أنه تم تقديم شكوى إلى الشرطة ورئيس الكنيست ووزير الجيش، مشيراً إلى أن قانون الكنيست يسمح لهم بالوصول إلى أي مكان.

وأعرب الطيبي عن أسفه للدعم الذي تلقاه الجندي من الجيش الصهيوني، قائلاً “عادةً ما يدعم الجيش أيضاً الجنود الذين يقتلون الأطفال الفلسطينيين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى