الأخبارالهيئة القيادية

الصداقة تشارك في وقفة تضامية مع سورية ضد العدوان الأمريكي

شاركت جمعية الصداقة الفلسطينية الإيرانية ممثلةً برئيسها الدكتور محمد البحيصي وعدد من الإخوة أعضاء الهيئة القيادية في مهرجان خطابي ووقفة تضامنية مع الجمهورية العربية السورية ضد العدوان الأمريكي الذي استهدف قاعدة الشعيرات الجوية في حمص، التي نظمها الحزب السوري القومي الإجتماعي في جرمانا بريف دمشق وحضرها عدد من ممثلي الفصائل الفلسطينية والأحزاب السورية وحشد من السياسيين والإعلاميين والمثقفين والوجهاء.

وأدان المشاركون هذا العدوان الإجرامي الذي استهدف القاعدة الجوية باعتباره عدواناً مبيتاً ومدروساً ومعد مسبقاً، ويأتي في سياق مخطط استراتيجي لتفكيك وتدمير الدولة السورية  لمصلحة الكيان الصهيوني، كما يمثل خرقاُ وخروجاً لكل الأعراف والقوانين الدولية، وأعلنوا دعمهم ووقوفهم إلى جانب سورية شعباً وجيشاً وقيادةً ضد هذا العدوان الغاشم وضد أي محاولات تستهدف النيل من السيادة الوطنية لسورية ودورها القومي المشرف في مواجهة المؤامرات التي تستهدف سورية وفلسطين والمنطقة.

وحيا المشاركون موقف ودور الجمهورية الإسلامية الإيرانية وروسيا الاتحادية وكل الدول التي وقفت في مواجهة الغطرسة الأمريكية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى