الأخبار

الشهداء الذين قضوا بالنفق في غزة تعرضوا لاستنشاق غاز

أكد أشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة في قطاع غزة، أن الشهداء والمصابين الذين قضوا في النفق الذي استهدفته قوات الاحتلال جنوب قطاع غزة، تعرضوا لاستنشاق غاز، وذلك جراء الاستهداف لمنطقة محصورة مما راكم كميات كبيرة من البارود والغاز السام المنبعث وزاد عدد الشهداء والمصابين.

وقال القدرة في تصريح رسمي إن هذه الجريمة تتطلب من الجهات المعنية الكشف عن ماهية الاسلحة المستخدمة في الاستهداف حيث اعتاد الاحتلال على استخدام اسلحة محرمة دوليا ضد المدنيين العزل في قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية رسميا استشهاد سبعة مواطنين هم: حسام عبد الله السميري (32عاما)، ومحمد مروان الاغا (22 عاما)، وأحمد خليل ابو عرمانة (25 عاما)، وعمر نصار الفليت (27عاما) ومصباح شبير (30عاما) وعرفات ابو مرشد قائد سرايا القدس في المحافظة الوسطى، وحسن ابة حسنين القيادي البارز في السرايا، وإصابة 12 آخرين نقلوا إلى مستشفى شهداء الاقصى بعد أن دمرت الطائرات الاسرائيلية نفقا لسرايا القدس إثر استهدافه بخمسة صواريخ، شرق موقع “كيسوفيم” العسكري شرق خانيونس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى