شؤون دولية

الشرطة الايرانية: لا هواجس تجاه امن الانتخابات

اكد نائب قائد قوى الامن الداخلي في الجمهورية الاسلامية الايرانية، يوم الاربعاء، أنه ليست هنالك اي هواجس بشأن أمن الانتخابات الرئاسية المقرر اجراؤها يوم 18 حزيران/يونيو الجاري.

وفي حديثه خلال اجماع لجنة عمليات قوى الامن الداخلي، الاربعاء، قال العميد قاسم رضائي: ان قوى الامن الداخلي تتولى وفقا للقانون مهمة توفير امن الانتخابات لذا فإنها تتصدى حسب القانون لأي مخالفة انتخابية تخل بأمن الانتخابات.

واضاف: وفقا للخطط المرسومة في قوى الامن الداخلي قبل اشهر من الانتخابات فإن هذه القوى ستستخدم 300 ألف من عناصرها في انحاء البلاد لإجراء انتخابات آمنة وحماسية.

ودعا العميد رضائي المرشحين للانتخابات الرئاسية ليجعلوا سماحة قائد الثورة الاسلامية قدوة لهم، مضيفا: ان معيار العمل في الانتخابات هو النقاط التي حددها سماحته والتي ينبغي ان تحظى باهتمام خاص.

واكد نائب قائد قوى الامن الداخلي بأن السيطرة والاشراف الاستخباري عالي المستوى مؤشران على عدم وجود اي هواجس بشأن اقامة انتخابات آمنة، مشددا على ان تحقيق توجيهات سماحة قائد الثورة الاسلامية من قبل قوى الامن الداخلي يعد اولوية لها حيث ان السيطرة والاشراف عالي المستوى خاصة في الانتخابات دليل على هذا الامر.

الجدير بالذكر أن الدورة الثالثة عشرة من الانتخابات الرئاسية في الجمهورية الاسلامية الايرانية ستجري يوم الجمعة 18 حزيران/يونيو الجاري.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى