الأخبار

“الشاباك” يكشف تفاصيل اعتقال الوزير الصهيوني السابق شيغف

نشر جهاز “الشاباك” الصهيوني تفاصيل كشف واعتقال الوزير الصهيوني السابق، جونين شيغف، المتهم بالتعاون مع أجهزة الاستخبارات الإيرانية.

وقال “الشاباك” في بيان استعرض فيه التفاصيل: إن “الوزير شيغف أعطى معلومات أمنية خطيرة للإيرانيين، وتم تقديم لائحة اتهام بحقه في محكمة الاحتلال بالقدس المحتلة قبل عدة أيام، وشغل شيغف منصب وزير الطاقة والبنية التحتية خلال التسعينات”.

وبحسب البيان فإن “الوزير السابق كان يسكن في نيجيريا خلال السنوات الماضية، وتم نقله للاحتلال بناءً على طلب الشرطة “الاسرائيلية” بعد محاولته دخول غينيا التي منعته من دخول أراضيها بسبب علاقته بقضايا جنائية سابقة”.

وخلال التحقيقات، تبيّن أنه “خلال عام ٢٠١٢ تم إجراء اتصالات بين مسؤولين في السفارة الإيرانية بنيجيريا وبين الوزير السابق في الاحتلال، وقد أجرى جونين عددًا من الزيارات في داخل إيران وتقابل مع المسؤولين عنه في الإستخبارات الإيرانية”.

وأضاف “الشاباك” أن “الوزير السابق تلقى أجهزة لإجراء اتصالات سرية مع الإيرانيين، ونقل شيغف للاستخبارات الإيرانية معلومات حول منظومات الطاقة في الاحتلال بالإضافة إلى معلومات حول مواقع عسكرية داخل دولة الاحتلال، بالإضافة إلى محاولته تجنيد “إسرائيليين” آخرين للعمل معه”.

وأكد “الشاباك” أن معلومات إضافية حول القضية ما زال النشر عنها محظوراً، ويمنع تداولها عبر الإعلام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى