الأخبار البارزةالعالم العربي

الرسالة التي أراد الجيش واللجان اليمنية إيصالها بسيطرته على مأرب

أعلنت القوات المسلحة اليمنية، ان سلاح الجو المسير استهدف مطاري جدة وأبها الدوليين في السعودية، بطائرتي صماد3 وقاصف كي2، ومنذ عدة أيام تتعرض مواقع حيوية واستراتيجية سعودية، لضربات نوعية من قبل الطائرات المفخخة اليمنية، التي أصبحت شبه يومية، وعلى الأرض تتواصل المعارك في محيط مأرب، وسط تحقيق انجازات ميدانية، وقد باتت المدينة بمرمى الجيش واللجان الشعبية اليمنية.

ضربات نوعية جديدة للجيش والقوات المسلحة اليمنية، استهدفت العمق السعودي، وقد أصبحت عمليات يومية اثقلت كاهل العدوان.

فقد اعلنت القوات المسلحة اليمنية استهداف مطاري ابها وجدة السعوديين بطائرتين مسيرتين، أصابتا أهدافهما بدقة، ونتج عنها توقف حركة الملاحة الجوية في المطارين.

الناطق باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع قال أن الهجومين نفذتهما طائرتي صماد3 وقاصف كي2، مؤكدا تحقيق اصابات دقيقة.

العميد سريع اوضح ان تلك العمليات تأتي، في اطار الرد المشروع على تصعيد العدوان العسكري السعودي، وحصاره المتواصل على الشعب اليمني.

ومنذ عدة ايام تتعرض مواقع حيوية واستراتيجية سعودية لضربات نوعية من قبل الطائرات المفخخة اليمنية ،وقد اصبحت شبه يومية، في وقت لا زالت انظمة الدفاع الجوي السعودية المنتشرة قرب المطارات، والمواقع المستهدفة عاجزة عن التصدي لتلك المفخخات المسيرة.

ويخرج الاعلام الذي يدور بفلك الرياض الى التقليل من اهمية تلك الهجمات لكن ردود الفعل الهمجية عبر الغارات العنيفة لطائرات العدوان السعودي تؤكد اثار تلك الهجمات في الوعي العسكري السعودي.

وعلى الارض لا تزال المعارك على اشدها في جبهة مأرب شرق اليمن،بعد الانجازات التي حققتها القوات اليمنية المشتركة في محيط مأرب، والسيطرة على معسكر كوفل الاستراتيجي.

ومع استمرار المعارك العنيفة، كثف الجيش واللجان من هجماتهم على مواقع في محيط مدينة مأرب، التي تعتبر آخر المعاقل التي تسيطر عليها قوات المرتزقة في الشمال.

مصادر عسكرية اكدت ان القوات اليمنية المشتركة تمكنت خلال هذه المعارك من قطع خطوط إمداد في مديرية العبدية على بعد حوالى 50 كيلومترا جنوب مأرب، تمهيدا لإسقاطها بالتزامن مع هجمات أخرى في محيط المدينة لاطباق الحصار عليها.

ومن شأن سيطرة الجيش واللجان على مأرب، توجيه ضربة قوية لقوات المرتزقة المدعومة من السعودية، إذ إن شمال اليمن سيصبح بكامله في أيدي القوات اليمنية المشتركة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى