الأخبارالأخبار البارزة

رئيسي من خراسان: أيدي الشعب الإيراني أحبطت مؤامرات العدو

أكّد الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، أنه “تمّ إحباط مؤامرات العدو بأيدي الشعب الإيراني”، وأنّ “مسيرة التقدم في البلاد

لن تتوقف”.

وخلال زيارته محافظة خراسان الجنوبية شرق إيران، اليوم الخميس، توجّه رئيسي إلى أهلها قائلاً: “إنّ وقوفكم إلى جانب

الثورة أفشل أهداف الأعداء، وإيمانكم هو أهم عامل للقدرة في بلادنا، بخلاف القوى الأخرى التي تعتمد على القوة العسكرية”.

ورأى رئيسي أنّ “أعداء إيران يريدون إضعاف ثقة الإيرانيين بدولتهم”، مؤكداً أنّ “الشعب وقف ضد جميع الفتن منذ بداية الثورة الإيرانية”.

وأضاف: “قلنا للغرب في أكثر من مناسبة إنّ العقوبات لن تجعلنا نتوقف. واليوم، نحن متقدمون في عدة مجالات. عندما فرضوا

العقوبات على إيران، اعتقدوا أنهم سيوقفون صادرات البلاد وإنتاجها من النفط وغيره. واليوم، لا تأثير لهذه العقوبات في حركتنا الاقتصادية”.

وكشف أنّ “الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش اعتذر إليه عن عدم تمكنه من رفع العقوبات عن اللقاح الإيراني”، وردّ عليه بالقول: “نحن ننتج اليوم 6 نماذج مختلفة من اللقاحات. وقد تحولنا من مستوردين إلى مصدرين”.

وقال رئيسي إنّ “غوتيريش انصدم” عندما سمع ذلك. وأضاف: “على الرغم من العقوبات، زاد الإنتاج، وزادت الصادرات النفطية وغير النفطية مقارنةً بما كانت عليه قبل العقوبات، ولم تتأثر”.

وقبل أيام، أكد الرئيس الإيراني خلال مراسم إحياء الذكرى الـ70 ليوم الطالب في قاعة فردوسي في جامعة طهران أنّ “الأعداء يحاولون تعطيل عمل الجامعات في إيران”، وشدد على أنّ الشعب “لن يسمح باستبدال إيران القوية بأخرى ضعيفة”.

وسبق أن أكد رئيسي أنّ “إيران تعوّل على شعبها في إفشال المؤامرات الغربية”، مؤكداً أنّ “الولايات المتحدة وحلفاءها سينالون صفعة شديدة من الشعب الإيراني”.

اقرأ المزيد: الأسير عبد الجواد شماسنة يدخل عامه الـ30 في سجون الاحتلال

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى