الأخبار

الرئيس الأوكراني: أنا مستعد لإنهاء الحرب من خلال المحادثات الثنائية

أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، خلال خطاب إلى الأمة، مساء أمس الثلاثاء، عن استعداده لإنهاء الحرب.

وقال زيلينسكي: “أنا مستعد لإنهاء الحرب من خلال المحادثات الثنائية وبمشاركة زعماء آخرين”.

وأكد أنه “لا يزال يسعى إلى إيجاد سبل دبلوماسية للخروج من الأزمة الراهنة”، مشدداً على أنّ “أوكرانيا لن تتنازل عن أي أراضٍ لروسيا”.

وفيما أشار إلى أنّ “روسيا انسحبت من اتفاق مينسك”، لفت إلى أنّه وقع مرسوماً صدر بتجنيد قوات احتياط خلال فترة خاصة”، إلا أنه استبعد في نفس الوقت “التعبئة العامة”.

وكان زيلينسكي، قال في وقت سابق اليوم، إنّ “العقوبات الغربية ضد روسيا يجب أن تشمل الإغلاق الكامل لمشروع (التيار الشمالي 2)، لاعترافها بجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك.

وكان وزير الخارجية الأوكراني، دميتري كوليبا قال اليوم إنّ القائم بأعمال أوكرانيا في موسكو سيعود إلى البلاد، معتبراً أنّ “قطع العلاقات مع روسيا يخدم مصلحة أوكرانيا”.

كما شدّد أيضاً على الطلب من الغرب إرسال أسلحة إضافية “لمواجهة روسيا”. وطلب وزير الخارجية الأوكراني من بريطانيا تزويد بلاده بأسلحة دفاعية، مشيراً إلى “أننا سنلجأ إلى كل الطرق الدبلوماسية لحماية بلدنا”.

بالتوازي، توجه وزير الدفاع الأميركي، لويد أوستن، اليوم الثلاثاء، إلى وزير الخارجية الأوكراني، مؤكداً أنه “سنواصل العمل معك عن كثب”.

في السياق، أمر مسؤول في البنتاغون بإرسال ما يصل إلى 8 طائرات (إف-35) مقاتلة من ألمانيا إلى “عدة مواقع عمل على جبهة حلف الأطلسي الشرقية”.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وخلال توقيع القوانين الفيدرالية بشأن التصديق على الاتفاقات الخاصة بالصداقة والتعاون مع جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك، أعلن أنّ “اتفاق مينسك لم يعد موجوداً”.

ووقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرسومين رئاسيين بشأن اعتراف روسيا بجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، أمس الإثنين، وأوضح أنّ القرار جاء بسبب عدم رغبة سلطات كييف بتنفيذ “اتفاق مينسك” للتسوية في جنوب شرق البلاد.

وبالتزامن، قالت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي، فالينتينا ماتفيينكو، اليوم الثلاثاء، إنّ المجلس تلقّى طلباً من الرئيس الروسي، بشأن استخدام الجيش الروسي خارج البلاد، بحيث وافق المجلس على استخدام الجيش الروسي في دونباس.

موفد الميادين إلى دونتيسك، أفاد بأنه “لا قرار أوكراني واضح حتى الساعة حول كيفية التعامل مع القرار الروسي باستخدام جيشه في دونباس”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى