الأخبارالأخبار البارزة

الدفاعات الروسية تسقط مسيّرتين في محيط قاعدة حميميم غربي سوريا

أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة الروسية في سوريا، اليوم الخميس، أن أنظمة الدفاع الجوي الروسية أسقطت

طائرتين من دون طيار قرب قاعدة حميميم الجوية الروسية غربي سوريا.

وأكد المتحدث أنّ المسيّرتين حاولتا الاقتراب من قاعدة حميميم من الاتجاه الشمال الشرقي، وأنّه جرى تدميرهما

على مسافة كيلومترين من القاعدة الجوية.

وأضاف إنّ الجماعات المسلحة تواصل محاولاتها للهجوم على قاعدة حميميم بالطائرات المسيّرة، قائلاً إنّ قاعدة

حميميم تعمل بشكل طبيعي، حيث لم يسجّل وقوع أي إصاباتٍ بشريةٍ أو أضرارٍ نتيجة الهجوم.

وفي بداية الشهر الحالي، أشار مركز المصالحة الروسي التابع لقاعدة حميميم في سوريا، إلى أنّ ازدياد أنشطة “الجماعات الإرهابية” في منطقة وقف التصعيد في إدلب، وارتفاع حدة الاشتباكات بين المسلحين هناك.

وقال المتحدث إن “مسلحي تنظيم جبهة النصرة الإرهابي” يقمعون الاحتجاجات المدنية بالقوة، وأنّ “عمليات اعتقال الصحافيين ورجال الدين المسلمين والمعارضة العلمانية ما زالت مستمرة”.

وأشار إلى أن تزايد عمليات استهداف قوات الجيش السوري، من قبل الجماعات المسلحة، ما زالت متواصلة.

يذكر أن قاعدة حميميم الروسية، التي تقع جنوبي شرق محافظة اللاذقية السورية، تعرّضت لمحاولات هجوم متكررة بالمسيّرات من قبل المجموعات المسلحة في سوريا، معظمها كانت من محافظة إدلب المجاورة.

اقرأ المزيد: هيئة الأسرى: التفرّد الذي يُمارس بحق الأسرى المرضى يومياً يهدد حياتهم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى