العالم العربي

الجيش الروسي: “الدفاعات السورية أسقطت معظم الصواريخ الإسرائيلية”

أسقطت 21 صاروخاً من أصل 24

قال الجيش الروسي في بيان رسمي، أمس الجمعة، إنّ الدفاعات الجوية السورية أسقطت 21 صاروخاً من أصل 24 أطلقتها الطائرات الصهيونية، مساء الخميس.

وأضاف الجيش الروسي أنّ الغارات شنّت عبر أربع طائرات إف 15 من فوق لبنان.

وفي وقت سابق، الجمعة، ذكرت إذاعة الجيش الصهيوني أنّ سلاح الجو قصف مواقع في سورية على دفعتين مساء الخميس، الأولى استهدفت “مواقع إيرانية مهمّة في مطار دمشق الدولي، من بينها مخزن يحوي وسائل قتالية إستراتيجيّة”، قبل أن يستهدف “مرّة أخرى، وبشكل استثنائي، بطارية صواريخ SA-5، لنقل رسالة إلى السوريين”، وزعم أنّ البطارية أصيبت “بشكل كبير”، رداً على سقوط مضاد جوي سوري في البحر قبالة تل أبيب.

وعُثر في أماكن في تل أبيب، صباح الجمعة، على شظايا كبيرة من صاروخ أرض – جو، مضاد للطائرات، تم إطلاقه من سورية في موازاة الغارة الصهيونية في منطقة دمشق.

وذكر المتحدث باسم الجيش الصهيوني أنّ الصاروخ انفجر فوق البحر، وأن منظمة دفاع جوي صهيوني رصدت الصاروخ ومساره ومكان سقوطه المتوقع في البحر، ولذلك لم يتم تشغيل صافرات إنذار في منقطة وسط “إسرائيل”.

ووفقاً لموقع صحيفة “هآرتس” الإلكتروني، فإن شظايا من الصاروخ سقطت في ضاحية في جنوب تل أبيب، بينما قالت الإذاعة العامة الصهيونية “كان” إنه عُثر على شظايا من الصاروخ في شمال تل أبيب. وفي كلتا الحالتين جمع خبراء متفجرات في الشرطة الصهيونية هذه الشظايا وقاموا بفحصها مع قوات جيش الاحتلال.

وقالت وكالة “سانا” السورية إن الدفاعات الجوية لجيش النظام تصدت، بعد منتصف ليل الخميس، لعدوان صهيوني بالصواريخ في محيط دمشق وأسقطت معظم الصواريخ المعادية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى