تصريحات وبيانات

الجهاد الإسلامي تحذر الاحتلال من أي محاولة للمساس بالأسرى داخل سجونه الظالمة

حذرت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الثلاثاء من أن أي مساس بالأسرى داخل سجون الاحتلال لن يتم السكوت عنه، وأن الحركة لن تترك الأسرى وحدهم ولن تخذلهم، مؤكدةً أن الحركة مستعدةٌ لفعل كل شيء من أجل حمايتهم ومساندتهم في مواجهة الإرهاب الذي يتعرضون له.

وقالت الحركة خلال بيان لها:”إن المساس بالأسرى خط أحمر، وعلى الاحتلال أن يمعن النظر جيداً فيما نقول، وأن يدرك أننا مستعدون وقادرون على حماية أسرانا بكل السُبل والوسائل وخياراتنا في ذلك مفتوحة ومتعددة. ”

ويُشار إلى أن إدارة مصلحة السجون شرعت بعدوان واسع يستهدف الأسرى بشكل عام وأسرى حركة الجهاد الإسلامي بشكل خاص، كرد فعل انتقامي من الاحتلال بعد الفشل الأمني المدوي الذي أصاب الاحتلال وأجهزته الأمنية في أعقاب نجاح مجاهدينا في انتزاع حريتهم من خلال عمل معجزٍ ومحكمٍ ودقيق.

وبينت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، انها تتابع أوضاع الأسرى الأبطال داخل سجون الاحتلال، وما يجري بحقهم من عدوان انتقامي خطير وانتهاك صارخ لكل القوانين والأعراف ومبادئ حقوق الانسان.

وفيما يلي نص البيان كاملاً

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

نحذر الاحتلال من أي محاولة للمساس بالأسرى داخل سجونه الظالمة

تتابع حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أوضاع الأسرى الأبطال داخل سجون الاحتلال، وما يجري بحقهم من عدوان انتقامي خطير وانتهاك صارخ لكل القوانين والأعراف ومبادئ حقوق الانسان.

فلقد شرعت إدارة مصلحة السجون بعدوان واسع يستهدف الأسرى بشكل عام وأسرى حركة الجهاد الإسلامي بشكل خاص، كرد فعل انتقامي من الاحتلال بعد الفشل الأمني المدوي الذي أصاب الاحتلال وأجهزته الأمنية في أعقاب نجاح مجاهدينا في انتزاع حريتهم من خلال عمل معجزٍ ومحكمٍ ودقيق.

إننا في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وأمام العدوان الذي ترتكبه قوات الاحتلال بحق الأسرى والذي يجري تحت سمع وبصر المؤسسات والهيئات القانونية والدولية التي لا تحرك ساكناً للجم هذا العدوان، فإننا نؤكد وبكل وضوح أن أي مساس بالأسرى لن يتم السكوت عنه، وأننا لن نترك أسرانا وحدهم ولن نخذلهم، ومستعدون لفعل كل شيء من أجل حمايتهم ومساندتهم في مواجهة الإرهاب الذي يتعرضون له.

إن المساس بالأسرى خط أحمر، وعلى الاحتلال أن يمعن النظر جيداً فيما نقول، وأن يدرك أننا مستعدون وقادرون على حماية أسرانا بكل السُبل والوسائل وخياراتنا في ذلك مفتوحة ومتعددة.

حركة الجهاد الإسلامي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى