الأخبار

التماس لمحكمة الاحتلال للإفراج الفوري عن الأسيرين شديد وأبو فارة

تقدمت المحامية أحلام حداد اليوم الأربعاء، بالتماس عاجل للمحكمة العليا الصهيونية، للمطالبة بالإفراج الفوري عن الأسيرين المضربين عن الطعام أنس شديد وأحمد أبو فارة بسبب تفاقم حالتهما الصحية بشكل خطير وحرج خلال الأسبوع الحالي، وذلك بعد وصولهما لليوم الرابع والسبعين في إضرابهما عن الطعام ضد اعتقالهما الإداري.

وكانت المحامية أحلام حداد افادت أن الأسيرين المضربين عن الطعام أنس شديد وأحمد أبو فارة في وضع صحي حرج، ويزداد خطورة يوما بعد اخر حيث يدخلان في غيبوبة متقطعة بأوقات متفاوتة، وفقدا القدرة على الكلام بشكل كامل والرؤية جزئيا.

وقالت حداد، “أن الاسير ابو فارة فقد النظر بالعين اليمنى، فيما يعاني الأسير أنس شديد من صعوبة في التنفس وآلام حادة في الصدر وغباش في الرؤية، ولا يشعر بقدميه، وهما معرضان للإصابة بإضطرابات شديدة في عمل القلب” .

وأضافت، أن الأسيرين يتعرضان لانتهاكات ومضايقات غير مسبوقة من قبل الحراس والطاقم الطبي الذي يتبع وضعهما في مستشفى اساف هاروفيه .

يذكر أن الوضع الصحي للأسيرين شديد وأبوفارة مقلق وخطير وهما معرضان للموت المفاجئ بأية لحظة، وذلك بعد دخولهما يومهم الرابع والسبعون على التوالي من اضرابهم المفتوح عن الطعام ضد اعتقالهما الاداري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى