العالم العربي

التحالف السعودي يعتدي على وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات في صنعاء

استهدفت طائرات التحالف السعودي بغارتين وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات اليمنية شمالي العاصمة صنعاء.

بالتزامن، نقل مراسل الميادين عن مصادر رسمية يمنية أنّ الغارات دمرت مبنى شركة الاتصالات، وألحقت أضراراً بالغة بالمباني المجاورة له، كما استهدفت غارات للتحالف السعودي الإماراتي أيضاً الناحية الجنوبية للعاصمة.

كما أفاد مصدر يمني رسمي للميادين بأنّ مزاعم تحالف العدوان بشأن استخدام المقار والوزارات الحكومية في صنعاء للأغراض العسكرية لا أساس لها من الصحة، مشدداً على أن جميع مقار الحكومة ووزاراتها مفتوحة أمام المواطنين ووسائل الإعلام المحلية والخارجية.

كذلك أوضح المصدر اليمني أنّ “مزاعم تحالف العدوان ليست جديدة وهي دليل على تخبطه وهزيمته على كل المستويات”.

ولفت المصدر اليمني إلى أنّ “تحالف العدوان بادعاءاته الكاذبة يمهد إلى ارتكاب مجازر جديدة بحق المدنيين وتدمير ما تبقى من مؤسسات الدولة والمقار الحكومية اليمنية”.

هذا وقال عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن محمد علي الحوثي في تغريدة له على تويتر، “‏قادرون على الرد”، مضيفاً “لولا أنّ المعادلة لدينا تقوم على الفعل قبل القول كما قال قائد الثورة لخرج الناطق الرسمي للقوات المسلحة يحدد ويتحدى”.

وكان التحالف قد أعلن  قصف ” منظومة اتصالات تتحكم بالمسيرات” في صنعاء، على حد تعبيره.

كما قال إن هذه الضربات جاءت “رداً” على هجوم الخميس الماضي على مطار أبها الواقع في جنوب غرب السعودية قرب الحدود مع اليمن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى