فلسطين الجغرافيا والتاريخ

البيرة.. مدينة راسخة عبر التاريخ

تعتبر مدينة البيرة من أهم المراكز الحيوية في الضفة الغربية المحتلة، هذه الأهمية أوجبت على بلدية البيرة التفكير والعمل المتواصل للارتقاء بواقع المدينة وأبنائها، فمدينة البيرة هي المدينة الأكبر مساحة وعدد سكان في محافظة رام الله والبيرة.

البيرة مدينة عريقة راسخة عبر التاريخ، فجذور هذه المدينة تضرب في تاريخ الكنعانيين الذين كانوا أول من أقامها حوالي القرن الخامس والثلاثين قبل ميلاد المسيح عليه السلام، وأسموها حينها بنيرون، كما وتحتوي مدينة البيرة على العديد من الاثار التاريخية القديمة التي تدل على عراقه هذه المدينة.

يمتد تاريخ مدينة البيرة إلى 3500 سنة قبل الميلاد، ولا تزال بقايا أسوار مدينة البيرة الأولى قائمة حتى اليوم في تل النصبة البعيدة 12 كم فقط عن العاصمة القدس، فالمدينة العريقة بتاريخها والواعدة بحاضرها تسعى إلى تقديم كل فرص النجاح والازدهار لكل أبنائها ومواطنيها.

وتمتاز البيرة بأن جزءاً كبيراً من أبنائها هم من المغتربين ويقطنون منذ عقود عدة خلت في الأمريكيتين، وتصبو المدينة إلى عودة كل مغترب عنها إلى ثراها، ليساهم بالمزيد من التقدم والنجاح.

تتميز البيرة بتاريخها العريق وبوجود العديد من الأماكن السياحية والأثرية أبرزها: تل النصبة، كنيسة العائلة، خان البيرة، الجامع العمري، وتل الشويكة وذلك بسبب الموقع الاستراتيجي للمدينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى