الأخبار

الادارة الامريكية تتعهد بتقديم ميزانيات لتجديد مخزون القبة الحديدية الصهيونية.

أكدت الادارة الامريكية أنها ستخصص الميزانيات اللازمة لتجديد مخزون صواريخ القبة الحديدية “الإسرائيلية” إلى ما كانت عليه قبل العملية العسكرية الأخيرة في قطاع غزة.

وكان السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام، قد كشف قبل عدة أيام، أن دولة الاحتلال طلبت مبلغ مليار دولار من الولايات المتحدة الأمريكية كمساعدات عسكرية عاجلة.

وجاء هذا الطب بعد أسبوعين فقط من موافقة إدارة الرئيس الاميركي جو بايدن على بيع أسلحة بقيمة 735 مليون دولار لـدولة الاحتلال.

وأدلى غراهام، بهذه التصريحات لبرنامج (فوكس آند فريند)، حيث قال إن “إسرائيل” قدمت الطلب إلى وزارة الدفاع الاميركية “البنتاغون” للحصول على مليار دولار كمساعدة عاجلة لتجديد بطاريات “القبة الحديدية”.

بدوره، قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين، في تصريحات سابقة: “إن الولايات المتحدة ملتزمة بتجديد نظام القبة الحديدية الإسرائيلي”.

وبحسب ما أوردته صحيفة (يسرائيل هيوم) العبرية ، قال بلينكين: “نحن نعمل مع الإسرائيليين لفهم احتياجاتهم تمامًا والعمل مع الكونجرس”.

وبشأن طلب “إسرائيل” مساعدات مالية بقيمة مليار دولار لتجديد مخزون “القبة الحديدية” بعد الحرب الأخيرة على قطاع غزة، قال بلينكين: إن “هذا الأمر قيد المراجعة النشطة للغاية، ونتطلع إلى العمل معكم للتأكد من حدوث ذلك”.

ووفقًا للصحيفة العبرية، كرر بلينكين موقف إدارة بايدن بأن “لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها ضد الصواريخ التي يتم إطلاقها على المستوطنات”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى