الأخبارالأخبار البارزة

الاحتلال يهدم محال تجارية في عين شبلي شرق نابلس

ويصيب عددا من المواطنين

أقدمت جرافات الاحتلال الصهيوني، اليوم الاربعاء، على هدم محال تجارية في قرية عين شبلي شرق نابلس، كانت أخطرت بهدمها قبل شهور.

بدوره قال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، إن قوات الاحتلال اقتحمت عين شبلي ترافقها جرافات وشرعت بهدم محال تجارية تصل مساحتها أكثر من ٥٠٠ متر مربع، وتعود ملكيتها للأخوين جمال ومازن العمري.

واشار إلى اندلاع مواجهات في المنطقة خلال تصدي الأهالي لعملية الهدم، الأمر الذي أدى الى إصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق جراء قنابل الغاز المسيل للدموع.

وتتبع سلطات الاحتلال سياسة هدم المنشآت الفلسطينية، بزعم عدم الحصول على التراخيص “الإسرائيلية” اللازمة للبناء، في حين يستحيل على الفلسطينيين استصدار مثل هذا النوع من التراخيص، في إطار سياسة متعمّدة ينتهجها الكيان، يسعى من خلالها إلى تشديد الخناق على الأهالي، عبر ملاحقتهم وتهديدهم في أهم متطلّبات عيشهم وأكثرها إلحاحًا، وهو المسكن، في محاولة لدفعهم إلى الرحيل وترك أراضيهم لسرقتها وتعزيز الاستيطان. خاصةً في المناطق الحيوية والاستراتيجية على المستويين الزراعي والعسكري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى