الأخبارالأخبار البارزةالقدس

الاحتلال ينفذ أعمال تجريف بمقبرة الشهداء بمدينة القدس

لتحويلها إلى حديقة عامة

أفادت مصادر محلية، اليوم الأحد، بأنّ سلطات الاحتلال الصهيوني نفذت أعمال تجريف في مقبرة الشهداء، وهي جزء من مقبرة اليوسفية في مدينة القدس المحتلة.

وبيّنت المصادر، أنّ سلطات الاحتلال نفذت عمليات تجريف في المقبرة، في الجهة الشرقية من المقبرة اليوسفية، والتي تضم رفات شهداء فلسطينيين ومن الجيشين العراقي والأردني.

وفي وقتٍ سابق، وافقت محكمة الاحتلال، على طلب البلدية في القدس (الصهيونية) – ما تعرف بسلطة الطبيعة، باستئناف أعمال التجريف في أرض مقبرة اليوسفية في البلدة القديمة.

وقال المحامي المقدسي حمزة قطينة في تصريحٍ له، إنّ “قرار المحكمة يشمل كذلك السماح بتحويل قطعة الأرض إلى حديقة عامة من أجل ضمان منع المسلمين من استحداث قبور جديدة فيها”.

وأكد قطينة، أنّ “هذا القرار جاء تزامناً مع الهجمة الشرسة على المقدّسات والمقدسيين متجاهلاً وجود عشرات القبور في المقبرة، بما في ذلك صرح الشهداء الأردنيين والعرب في نكبة 1967، ومتجاهلاً حرمة المقابر ومشاعر المسلمين تجاه تهويد مقابرهم، كما جاء”.

ويُشار إلى أنّ قوات الاحتلال هدمت سور المقبرة والدرج في المدخل المؤدي إليها مطلع شهر كانون الأول /2020 الماضي، وواصلت بعدها أعمال الحفر والتجريف في مقبرة الشهداء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى