الأخبار

الاحتلال يفرج عن الأسير نضال ابراهيم أبو عاهور من جنين

أفرجت سلطات الاحتلال، مساء أمس الأحد، عن الأسير المريض بالسرطان والفشل الكلوي “نضال ابراهيم أبو عاهور” من بيت لحم بعد أن أمضى 11 شهراً في سجون الاحتلال.

وأفاد مكتب إعلام الأسرى، بأن قوات الاحتلال كانت أعادت اعتقال الأسير المحرر “أبو عاهور” بتاريخ 28/10/2020 بعد مداهمة منزله ونقلته الى المستشفى مباشرة كونه يعاني من أمراض خطيرة وحاله الصحية متردية للغاية.

وأوضح، في بيان له، وصل بوابة الهدف نسخة عنه، أن الاحتلال كان قد اعتقلت الأسير المحرر “أبو عاهور” سابقاً في 23 يونيو 2020 من منزله في بيت لحم، ونقله الى عيادة سجن الرملة في ظروف صحية صعبة وكاد أن يستشهد نتيجة تردي وضعه الصحي حيث اضطر الاحتلال الى إطلاق سراحه بعد شهر من اعتقاله وتم نقله الى مستشفى بيت جالا الحكومي.

وأضاف “الاحتلال أعاد اعتقاله بتاريخ 22/10/2020 لاستكمال فترة اعتقاله حيث أصدرت بحقه محكمة الاحتلال حكماً بالسجن لمدة عام واحتسب منها الشهر الذي أمضاه سابقاً في الاعتقال السابق حيث أمضى 11 شهراً وتحرر اليوم ونقل مباشرة الى المستشفى لإجراء عملية غسيل كلى حيث أنه مصاب بفشل كلوي“.

والجدير بالذكر، أن المحرر أبو عاهور متزوج ولديه سبعة أبناء، وهو أسير محرر أمضى عام ونصف سابقاً تحت الاعتقال الإداري على الرغم من حالته الصحية الصعبة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى