الأخبارالقدس

الاحتلال يعتدي على الشيخ عكرمة صبري والمصلين في باب الاسباط

أكد الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى ان تفاصيل اعتداء الاحتلال عليه وعلى عدد من المصلين مساء أمس عند باب الأسباط  جاء بعد حشد جماهيري ضخم عقب أداء صلاة العشاء.

وقال صبري ان الحشد الذي تواجد امام باب الأسباط بالأمس كان للتعبير عن السخط الغضب من البوابات الالكترونية , التي حرمتهم من الصلاة داخل باحات المسجد الأقصى، مشيراً الى انه وفور أداء صلاة المغرب تم عقد جلسة دروس ايمانية وأناشيد وكانت الجلسات روحانية.

وتابع صبري، ان التجمع الكبير للمواطنين لم يرق للاحتلال فقام بإفتعال مشكلة عقب صلاة العشاء مباشرة ً وبدء بإطلاق الرصاص صوب المصلين مما أدى لإصابة عدد كبير من الشباب المصلين، وأشار” وقعت على الأراض وقام جنود الاحتلال بالدعس عليا بقوة مما ادي لإصابتي بعدة رضوض”.

واعتبر صبري ان ما تعرض له يهون من اجل الأقصى، مشيراً الى وحشية الاحتلال بالأمس نتيجة رعبة من الاعداد الكبيرة امام باب الاسباط.

 وبين ان قرار الاحتلال بوضع البوابات قرار سياسي للسيطرة على الأقصى وهذا ما صرح وزير الامن الداخلي الصهيوني , مؤكداً ان المقدسين لم يتفاجئوا هذا الخذلان  العري الصامت اتجاه المسجد الأقصى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى